مشاركة

شيع ناشطون وسكان مدنيون في حي بستان القصر عصر اليوم عدداً من الناشطين الإعلاميين منهم إعلاميو قناة شدا الحرية ماهر حصرومي وسلطان الشامي وأمين أبو محمد الذين قتلوا على يد تنظيم الدولة الإٍسلامية في العراق والشام في سجن مشفى العيون بحي قاضي عسكر قبل سيطرة جيش المجاهدين ولواء التوحيد المعارض على المشفى.

 وهتف المشيعون بإٍسقاط التنظيم ومحاسبة كل من أسهم في قتل النشطاء وعمت الهتافات مظاهرات خرجت في أحياء الكلاسة ومساكن الفردوس وحي المغاير.

من الجدير بالذكر أن تنظيم الدولة الإسلامية قام بقتل أكثر من 60 ناشطاً ومدنياً في المشفى الذي اعتمده التنظيم كأحد أهم مراكزه الأمنية بينما قامت الفصائل التي سيطرت على المشفى أمس بتحرير أكثر من 100 سجين كانت قد اختطفهم التنظيم خلال الأشهر الماضية.


التعليقات

التعليقات

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/LuRfF