بغداد 15°C
دمشق 7°C
الأحد 29 نوفمبر 2020

مسيرات تعدل هتافاتها بإشراف النظام


مسيرة

لم تختلف المسيرات التي خرجت خلال اليومين الماضيين والمؤيدة لنظام الأسد عن التي خرجت قبل سنتين أو أكثر إلا بأعداد المشاركين فيها وبعض هتافاتها تقول مروة من حمص مضيفةً أن قوات أمن النظام أجبرت المدرسين والطلاب على الخروج في مسيرة مؤيدة ترفع أعلام النظام وصوراً قليلة للأسد ونبهت بتكرار هتاف “بالروح بالدم نفيدك سورية” مشيرةً إلى أن المشاركة كانت ضعيفة باستثناء الأحياء المعروفة بموالاتها للنظام.

وفي دير الزور نشر نشطاء صوراً لمسيرات في حيي الجورة والقصور اللذين ما زالات يتبعان لسيطرة النظام مشيرين إلى أن الأعداد المشاركة كانت قليلة جداً ولا تزيد عن مئة خرجوا بضغط من النظام.

بينما خرج ما لا يزيد عن 40 شخصاً في بيت سحم بريف دمشق رافعين صور وأعلام النظام وهو ما وصفه ناشطون من المدينة بأنه دليل أيضاً على قلة السكان في البلدة بعد أن تعرضت لقصف عنيف مؤخراً من قبل الجيش النظامي حيث أن قوات النظام بحثت عن السكان و”جمعت بعض أصحاب المحال التجارية والنساء وأعطتهم الأعلام والصور وطلبت منهم ترديد هتفات مؤيدة أعمها “بالروح بالدم نفديك سورية” لمدة لاتزيد عن نصف ساعة” وفق ناشطين.

وعلى الجانب الأخر خرج آلاف من مؤيدي النظام في كل من طرطوس واللاذقية في مسيرات وصفت بالحاشدة واستمرت لساعات ولم يقتصر المشاركون بها على “هتافات محددة” وفق ما نقله ناشط إعلامي من اللاذقية.


التعليقات