قلق ومخاوف أهالي اللاذقية من احتدام المعارك

قلق ومخاوف أهالي اللاذقية من احتدام المعارك

كسب

أظهر تقرير حديث لوكالة “رويترز” أن سكان اللاذقية قلقين من اقتراب المواجهات من مدينتهم الساحلية التي تعد معقل رئيس النظام السوري بشار الأسد.

وخلال الأسابيع الماضية، اقتربت قوات المعارضة من التلال المحيطة باللاذقية انطلاقاً من الحدود التركية، مروراً بقرية كسب الحدودية مع تركيا، كما سيطرت على المرصد 45 الذي يعتبر نقطة عسكرية مهمة للنظام.

وبحسب تقرير “رويترز”، فإن سكان اللاذقية أفادوا بأنهم أصبحوا يشاهدون مسلحين عراقيين وإيرانيين ومن حزب الله إلى جانب قوات النظام.

وأفاد التقرير بأن سكان اللاذقية ومحيطها من الطائفة السنية والتركمان الداعمين للقوات المعارضة يخشون من أعمال انتقامية.