بغداد 35°C
دمشق 26°C
الجمعة 18 سبتمبر 2020

بريطانيا تخشى هجمات الجهاديين الانتقامية


جهاد

كشفت دراسة أكاديمية نشرتها صحيفة الغارديان البريطانية, أن “هناك نحو 11 ألف مقاتل أجنبي يشاركون بالجهاد في سوريا، من بينهم حوالي 2800 من أوروبا أو الغرب”.

وذكر البحث الذي أصدره المركز الدولي لدراسة التطرف في كلية الملوك بلندن ونشرته الصحيفة, أن “متطرفين إسلاميين يستخدمون وسائل الإعلام الاجتماعية لتجنيد موجة جديدة من الجهاديين البريطانيين، للمشاركة في القتال مع الجماعات المسلحة ضد الحكومة السورية”.

وتعتقد أجهزة مكافحة الإرهاب في المملكة المتحدة أن بينهم 400 بريطاني، ما أثار مخاوفها من احتمال قيامهم بشن هجمات انتقامية بعد عودتهم إلى المملكة المتحدة”.

وتحدثت تقارير إعلامية عن أن هناك أشرطة فيديو وصوراً نُشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، مؤخراً، تشير إلى تورط بريطانيين في أعمال تعذيب وقتل في سوريا.

وقدرت أجهزة الأمن البريطانية سابقا أن ما يصل إلى نحو 600 بريطاني يشاركون في القتال الدائر في سوريا منذ أكثر من ثلاث سنوات مع الجماعات الجهادية، وذكرت مصادر صحفية أن 20 منهم لقوا مصرعهم هناك.


التعليقات