بغداد 31°C
دمشق 27°C
الإثنين 28 سبتمبر 2020

الائتلاف المعارض: لا شعبية لبشار الأسد في سوريا


بشار

رد الائتلاف الوطني السوري المعارض على مقال نشر في صحيفة “الديلي تلغراف” البريطانية الذي زعم أن شعبية الأسد تزداد رغم من الصراع الدائر في البلاد.

وأكد الائتلاف في رسالته أنه من المستحيل وجود انتخابات نزيهة في سوريا، وشدد الائتلاف أن هناك “دلائل واضحة عن التعذيب الممنهج الذي يقوم به نظام الأسد وسياسة التجويع حتى الموت بحق أكثر من 11.000 من الرجال والنساء والأطفال تم تقديمها إلى مجلس الأمن يوم الثلاثاء الماضي”.

ولفت المكتب الرئاسي في رسالة إلى “الديلي تلغراف” لتصريحات المفوضة السامية لحقوق الإنسان في 8 نيسان أن خروقات القوات الحكومية السورية لحقوق الإنسان “تفوق بكثير” تلك التي ترتكبها مجموعات المعارضة.

وأوضحت رسالة الائتلاف التي نشرتها الديلي تلغراف كرد على مقالة اوبورن أنه “بالنسبة للانتخابات، التي يدعي السيد أوبورن أن الأسد سيفوز بها إن كانت حرة ونزيهة، فلا يوجود أي برلماني مستقل في سوريا التي يسيطر عليها الأسد، كما أن من المستحيل وجود “انتخابات حرة ونزيهة” بينما يتوزع ثلثي الشعب بين لاجئين ومحاصرين مجوعين ومعذبين ومرضى والذين لا تسمح لهم ظروفهم بالتصويت”.

  وكانت صحيفة “ديلي تلغراف” مقالا ادعى فيه كاتبه “تنامي شعبية” الرئيس السوري على الرغم من الصراع الدائر منذ أكثر من ثلاثة أعوام.


التعليقات