بغداد 15°C
دمشق 7°C
الأحد 29 نوفمبر 2020

الصحفيون المفرج عنهم في سوريا يصلون إلى ديارهم


صحفيين

وصل صباح اليوم الأحد الصحافيون الفرنسيون الأربعة، المفرج عنهم في سوريا، إلى بلادهم، وكان في استقبالهم الرئيس فرانسوا هولاند ووزير الخارجية لوران فابيوس وأفراد عائلات الصحافيين، بالإضافة للعديد من الصحافيين.

وكانت وسائل الإعلام التركية ذكرت أنهم غادروا تركيا على متن طائرة عسكرية فرنسية ليل السبت الأحد عائدين إلى فرنسا.

والصحافيون الأربعة هم، إدوار إلياس وديدييه فرنسوا ونيكولا إينان وبيار توريس، كانوا محتجزين في سوريا منذ حزيران/يونيو 2013. وقد نقلتهم السلطات التركية برا إلى غازي عينتاب بعد أن عثرت عليهم دورية للجيش وهم موثوقي الأيدي ومعصوبي الأعين عند الحدود.

وروى الصحافي الفرنسي نيكولا إينان، وهو أحد الصحافيين الفرنسيين الأربعة الذي خطفوا في سوريا لمدة عشرة أشهر، تفاصيل خطفه، وقال إنه فرّ لمدة ثلاثة أيام بعد خطفه في 22 حزيران، وإن خاطفيه تمكّنوا من استعادته.

أضاف في مقابلة مع محطة التلفزيون الفرنسية “فرانس 24”: “واجهت الخطر الرئيسي خلال الأيام الثلاثة بعد خطفي لأني هربت وأمضيت ليلة في الريف السوري قبل أن يتمكن الخاطفون من اعتقالي مجدداً”.

يذكر أن هناك ما يزيد عن 30 صحفي قيد الاحتجاز في سوريا، التي تعتبر البلد الأكثر خطورةً على الصحفيين “حسب لجنة حماية الصحفيين”.


التعليقات