بغداد 10°C
دمشق 11°C
الأربعاء 25 نوفمبر 2020

ووتش تدعو لوقف وصول السلاح للنظام


براميل

دعت منظمة “هيومن رايتس ووتش” اليوم مجلس الأمن الدولي للعمل على وقف تدفق الأسلحة إلى سوريا، متهمة النظام بشنّ هجمات من دون تمييز لا سيما من خلال “براميل متفجرة” يلقيها الطيران.

وأكدت المنظمة الحقوقية أنها وثقت إثباتات تتعلق بـ85 غارة جوية شنّها النظام على أحياء يسيطر عليها المقاتلون المعارضون في محافظة حلب منذ 22 شباط الماضي.

وقالت المنظمة في تقريرها “على مجلس الأمن الدولي أن يفرض حظرا للأسلحة على الحكومة السورية، وأيضاً على كل مجموعة متورطة في انتهاكات منهجية أو على نطاق واسع لحقوق الإنسان”.

ويأتي التقرير بعد أكثر من شهرين على قرار لمجلس الأمن يدعو إلى وقف الهجمات ضد المدنيين وتسهيل وصول المساعدات الإنسانية.

وأشارت المنظمة أن “الضربات الجوية التي نفذت أغلبيتها ببراميل محشوة بمواد شديدة الانفجار وغير موجهة، استهدفت مدنيين وأهدافاً مدنية من دون تمييز”. واعتبرت أن الهجمات التي لا تميز بين المدنيين والمقاتلين “غير شرعية”.

ويأتي تقرير هيومن رايتس ووتش غداة إعلان الرئيس بشار الأسد تقدمه بطلب ترشيح للانتخابات الرئاسية المقررة في الثالث من حزيران المقبل، والتي اعتبرتها المعارضة السورية والدول الغربية “مهزلة”.


التعليقات