بغداد 32°C
دمشق 25°C
الأربعاء 23 سبتمبر 2020

دون اكتراثٍ لتوجيهات الظواهري.. تجدد الاستباكات بين النصرة وداعش


اشتباكات

تجدّدت اليوم الاشتباكات بين تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام من جهة، وجبهة النصرة في الريف الشرقي والغربي لمحافظة دير الزور، شرق سوريا، وذلك بعد أن توّقف القتال بين الطرفين لما يقارب التسع ساعات أمس، امتثالاً من عناصر جبهة النصرة لأوامر أيمن الظواهري زعيم تنظيم القاعدة.

وكان الظواهري قد أصدر تعليماتٍ لزعيم جبهة النصرة المقاتلة في سوريا، أبو محمد الجولاني، وكافة مقاتلي الجبهة، تقضي بوقف القتال ضد من وصفهم بالـ”المجاهدين وسائرِ المسلمين”، في محاولةٍ لوقف الاقتتال بين الجبهة وتنظيم الدولة الإسلامية في المناطق الشمالية والشرقية من سوريا، والمستمر بشكلٍ متقطّع منذ أشهر.

وامتدت الاشتباكات اليوم لتصل إلى قرية الكبر في الريف الغربي لدير الزور، والواقعة على الطريق التي تصل المحافظة بمحافظة الرقة.

يذكر أن جبهة النصرة لا تزال تقوم باعتقالات تطال مقاتلين في صفوف تنظيم الدولة الإسلامية في الريف الشرقي لدير الزور، معتبرة إياهم “خلاية نائمة”، حسب ما وصفت مصادر إعلامية تابعة لها.

ومن ناحيةٍ ثانية نفى المكتب الإعلامي لقوى الثورة في دير الزور ما أعلنه المرصد السوري عن حركة نزوح بعشرات الآلاف في نتيجة قتال داعش، مؤكداً أن من طُلب منه الخروج من منازلهم كان بسبب وقوعها في مناطق القتال، وقد تم تأمين منازل لهم.

 


التعليقات