بغداد 33°C
دمشق 23°C
الأحد 27 سبتمبر 2020

إطلاق سراح صحفيين بريطانيين كانا مختطفين في سوريا


صحفي

تمكنت الجبهة الإسلامية من إطلاق سراح صحفيين كانا يغطيان الحرب في سوريا، حسب ما نقلت صحيفة “لندن تايمز”، وذلك بعد تعرضهما للاختطاف على أيدي “عصابة متمردة”، وإن أحدهما أصيب بالرصاص.

وأضافت الصحيفة البريطانية، أن مراسلها “أنتوني لويد” أطلق عليه الرصاص مرتين في السابق أثناء احتجازه وأن المصور جاك هيل تعرض لضرب مبرح بعد أن حاول الهرب.

وقالت الصحيفة أن الاثنين الذين قضيا بضعة أيام في تغطية الأحداث في مدينة حلب أطلق سراحها أمس الأربعاء بعد أن تدخل قياديون محليون من الجبهة الإسلامية، وأضافت أنهما عبرا في وقت لاحق الحدود إلي تركيا.

وقالت الصحيفة إنه بعد انقاذهما بواسطة الجبهة الإسلامية التي تشكلت للتصدي لجماعات معارضة مرتبطة بالقاعدة تلقى هيل ولويد علاجاً طبياً محلياً قبل أن يعبرا الحدود إلى تركيا.

ووفقاً للمنظمات الدولية فإن سوريا تعتبر البلد الأخطر على العمل الصحفي في العالم.

 


التعليقات