بغداد 32°C
دمشق 25°C
الأربعاء 23 سبتمبر 2020

وزير الدفاع أسعد مصطفى يستقيل كي لا يكون شاهد زور


أسعد مصطفى

قدم وزير الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة أسعد مصطفى استقالته من المنصب، قائلا “أنه لا يريد أن يكون شاهد زور على استمرار تدمير سوريا فوق رؤوس مواطنيها من قبل نظام تجاوز في طغيانه كل مجرمي التاريخ” على حد قوله.

وشرح مصطفى اسباب استقالته في بيان وجهه إلى رئيس الائتلاف الوطني المعارض ورئيس الحكومة المؤقتة ـ تلقى الحل نسخة منه ـ بأنه لا يريد أن يكون “غطاء للفرقة بين تشكيلات الجيش الحر ووحداته تحت مسميات مختلفة”, وأن الجيش الحر قدم الالاف من الشهداء والجرحى في وقت “منعت عنهم وسائل الدفاع المشروعة لوقف قصف الطائرات والدبابات والسلاح الكيماوي والموت جوعاً مقابل سيل مستمر من السلاح والمال والرجال للنظام المجرم”.

وأوضح مصطفى أيضاً أنه لم تتوفر لوزارة الدفاع أي إمكانية للقيام بالحد الأدنى من واجباتها لتلبية مستلزمات الثوار فوراً، وأن كل الأجوبة لتحقيق تلك المطالب قد ماتت.

وأكد مصطفى على أن كل الأطراف تتحمل أمانة عدم الوقوع في الأخطاء التاريخية التي وقع فيها كثيرون وأدت إلى تأزم الأوضاع في سوريا.

 


التعليقات