بغداد 9°C
دمشق 9°C
الثلاثاء 24 نوفمبر 2020

كتائب في الشمال تتوحد تحت اسم “جبهة إنقاذ سوريا”


كتائب

أعلنت مجموعة من فصائل المعارضة المسلحة في ريف إدلب عن تشكيل “جبهة إنقاذ سوريا”، وفق بيانٍ مصور بث عبر موقع يوتيوب.

وجاء في البيان أن “هدف جبهة إنقاذ سوريا الأول والأخير، متمثل في القضاء على النظام وأعوانه”، ورحب البيان “بانضمام الفصائل والتجمعات العسكرية والهيئات السياسية والاجتماعية التي ترغب في مشاركة الجبهة في العمل لنصرة الثورة والشعب”، مؤكدا أن “الجبهة ذات أفق وطني شامل”.

وأكد البيان أن “العمل المسلح ليس غاية، بل وسيلة لنيل الحرية”، وأضاف أنه “من هذا المنطلق جاءت الجبهة التي تتكون من عدة فصائل، لتتابع عملها مع باقي الجبهات، في تحقيق أهداف الثورة”.

وضمت الجبهة “تجمع أحرار الزاوية” الذي يضم ألوية “سيوف الرامي، والغفران، والحرمين، وشعاع الإسلام، ومغاوير الزاوية، وجند الرحمن، وأهل الصفة، والقعقاع، وأبو الزهراء، وكتائب (الخضراء، وشهداء الحامدية، عين القنطرة)”.

كما ضم “ألوية ثوار معرة النعمان وريفها”، وتضم ألوية “إنقاذ المعرة، ونسور كفرنبل، وشهداء جسر الشغور، والرايات السود، والرائد، وسيد الشهداء”، كما تضم سرايا “النخبة المقاتلة، وأبو بكر”.

وشهدت الأشهر الأخيرة تشكيل جبهات عدة لتوحيد القوى المسلحة، التي تعاني من التشرذم لتظهر عدد من الجبهات القوية الفاعلة من بينها الجبهة الإسلامية، والغرفة المشتركة لأهل الشام، وفيلق الشام، وغيرها.

 


التعليقات