بغداد 12°C
دمشق 11°C
الأربعاء 2 ديسمبر 2020

استخدام الكلور في سوريا ما زال يخضع للتحليل


كلور

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية رومان نادال، الخميس إن “شهادات جديرة بالثقة أفادت عن 14 استخداماً مزعوماً لأسلحة كيمياوية منذ تشرين الثاني 2013.

وأعلنت الخارجية الفرنسية أن عينات جمعت من سوريا بعد هجمات محتملة بغاز الكلور “لا تزال تخضع لفحوصات مخبرية” في فرنسا.

وأشار نادال إلى اعتقاده بأن العنصر الكيمياوي المستخدم في بعض الحالات هو الكلور، وأضاف أن “نتائج هذه التحاليل لن تكون حاسمة بالضرورة” و”يجب أن تستكمل بعناصر معلومات أخرى”، مشيراً إلى أن الكلور عنصر “شديد التبخر”.

وكانت منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية أرسلت فريقاً للتحقيق في استخدام الكلور في سوريا، إثر تشكيل بعثة تقصي حقائق في نهاية نيسان، بعد تقارير غربية عدة وأخرى لمنظمة “هيومن رايتس ووتش” تحدثت عن هجمات نفذها النظام على مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة استخدم فيها غاز الكلور، أبرزها في 12 نيسان في كفر زيتا في حماه.

 

 


التعليقات