سرية حيزوم التابعة لجيش الإسلام تحذر من هجوم داعش على إدلب

ادلب

أعلنت سرية حيزوم، وهي إحدى الفصائل المعارضة التابعة لجيش الإسلام والمتواجدة في محافظة الحسكة شمال شرق سوريا، أن تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) يحضر حالياً لهجوم على مدينة إدلب التي دخلتها قوات المعارضة منذ حوالي أسبوع.

وبينت السرية أن قيادات من التنظيم ومنهم عمر الشيشاني الذي يسمى وزير حرب التنظيم، يجهزون العناصر في بلدة الشدادي أهم مركز تجمع للتنظيم في الحسكة من أجل شن الهجوم، محذرةً القوات المسيطرة على إدلب من السيارات التي تدخل المدينة وخاصة “الكبيرة “، في إشارة منها إلى أن داعش تفخخ سيارات للمساعدة في الهجوم.

وكانت فصائل معارضة منضوية تحت جيش الفتح (حركة أحرار الشام الإسلامية، جبهة النصرة، فيلق الحق، جيش السنة، أجناد الشام وفصائل أخرى) قد سيطرت على مدينة إدلب في 28 من شهر آذار الماضي، مجبرة قوات النظام على التراجع جنوباً وإلى المنطقة الساحلية.

يذكر أن جيش الإسلام الذي يحذر حالياً من هجوم داعش على إدلب، يحارب التنظيم في عدة مواقع، فيما كان قد أعلن مؤخراً عداءه لجبهة النصرة واتهمها بأنها منعته من المشاركة في “تحرير إدلب”.


علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/1C1XY