بغداد 35°C
دمشق 24°C
السبت 15 مايو 2021
الإفراج عن الناشط ريان ريان بعد ضربه وتعذيبه من قبل جبهة النصرة - الحل نت

الإفراج عن الناشط ريان ريان بعد ضربه وتعذيبه من قبل جبهة النصرة


unnamed

أفرج دار القضاء في حريتان (الخاضع لسيطرة جبهة النصرة) أمس، عن مدير العلاقات العامة في مجلس ثوار حلب (ريان ريان)، بعد اعتقال دام ليوم واحد.

حيث قام ملثمون يظن بأنهم تابعون لجبهة النصرة، قبل يومين، باختطاف ريان من منطقة بستان القصر في حلب.

وطالب النشطاء في حلب، في بيان أصدروه بعد الاعتقال حمل توقيع “ثوار حلب”، كافة الفصائل العسكرية، “باتخاذ إجراءات فورية ومباشرة وجدية، لفك أسره ومحاربة مختطفيه”.

ونشر زملاء ريان بعد الإفراج عنه، صورة له، تظهر آثار تعذيب وضرب مبرح، تعرض له أثناء اعتقاله. مشيرين إلى أن جبهة النصرة قامت بتعذيبه وضربه قبل الإفراج عنه بنصف ساعة.

وقال الناشط أحمد أبازيد نقلاً عن ريان، إن “الجلاد في دار القضاء بينما يعذبه، قال له متهكماً: بدك ترفع علم ثورتك؟!”.

وندد النشطاء المدنيون في مدينة حلب باعتقال زميلهم ريان، مؤكدين على أن حادثة كهذه لن تنتهي بـ “مجرد اعتذار”. رافضين تهم “التعامل مع النظام، وسب النصرة، والمشاركة بحملة ارفع علم ثورك”، التي قالوا إنها وجهت لريان عند اعتقاله.

وشهدت مدينة حلب توتراً خلال الأيام الماضية، بعد قيام “متظاهرين إسلاميين مسلحين” بالهجوم على مظاهرة مدنية في بستان القصر، قاموا خلالها بضرب المتظاهرين، بالعصي والهراوات، وتمزيق علم الثورة السورية (علم الاستقلال).


التعليقات