دي مستورا يوجه دعوات للنظام والمعارضة من أجل جنيف3

دي مستورا يوجه دعوات للنظام والمعارضة من أجل جنيف3

أعلن متحدث باسم # #الأمم_المتحدة ، اليوم الجمعة، أن المبعوث الدولي إلى #سوريا (ستيفان # #دي_ميستورا ) قد وجه دعوة إلى # #الحكومة_السورية ، وجماعات في المعارضة، لإجراء محادثات الشهر القادم في العاصمة السويسرية # #جنيف .
ونقلت وكالة رويترز عن المتحدث (أحمد فوزي) قوله، إن دي ميستورا “يعتزم إجراء محادثات منفردة منخفضة المستوى، مع كل من اللاعبين الرئيسيين على مدى أربعة إلى ستة أسابيع”.

مضيفاً أنه “تم توجيه الدعوة للقوى الرئيسية واللاعبين الإقليميين، لكنها لم توجه لتنظيم الدولة الإسلامية (#داعش)، ولا إلى # #جبهة_النصرة (تنظيم القاعدة في الشام)، اللتين تصنفان كمنظمتين إرهابيتين”.
مشيراً إلى أنه “بإمكان بعض الحاضرين في المحادثات، التواصل مع المنظمتين المذكورتين”.
كما أكد المتحدث أن # #إيران حليفة # #سوريا ، “ليست ضمن المدعوين”، بعد جدل كبير حول موضوع مشاركة #إيران في المحادثات المزمع عقدها، لإنهاء الحرب الدائرة في #سوريا منذ أكثر من أربع سنوات.
وكانت “مجموعة العمل من أجل #سوريا ” قد أقامت في عام 2012، ما يعرف بـ # #جنيف 1 ، ووصل المجتمعون حينها إلى ما يعرف اليوم بـ # #بيان_ #جنيف ، الذي يحدد خطوات وقف القتال والانتقال السلمي، لكن فشل في تحديد مصير # #الأسد .

كما عُقد في بداية عام 2014 مؤتمر # #جنيف 2، بهدف إيجاد حل للأزمة السورية، وتفعيل “بيان #جنيف ”، لكن انتهى دون تحقيق أي نتائج تذكر.