الحسكة: استمرار الاشتباكات بين وحدات الحماية وداعش في عدة مناطق

الحسكة: استمرار الاشتباكات بين وحدات الحماية وداعش في عدة مناطق

آلان بكو – الحسكة

شهدت محافظة الحسكة اشتباكات عنيفة  بين وحدات الحماية الشعب، وتنظيم الدولة الإسلامية (#داعش)، وخاصة في ﻣﻨﻄﻘﺔ #ﺍﻟﻬﻮﻝ ﺑﺮﻳﻒ #ﺍﻟﺤﺴﻜﺔ، وجنوبي #سري كانييه (#رأس_العين)، وبلدة #تل_تمر من الجبهة الجنوبية الغربية.

 

وأكدت وحدات حماية الشعب سيطرتها على #طريق_حلب_الدولي (الرابط بين تل تمر وريفها الغربي)، و”قتل 7 عناصر من داعش في تلك المنطقة”، حسب بيان لها اليوم.

وشنت مجموعات من داعش هجمات على قرى نصرت، وعشرة، ومجدلة (بالقرب من مدينة الحسكة)، ودارت اشتباكات عنيفة بينها وبين الوحدات، أسفرت عن “مقتل 22 عنصراً لداعش في قرية عشرة، و10 عناصر آخرين في قرية مجدلة، مقابل مقتل عنصرين من الوحدات في قرى قشقة وهيلا” وفق البيان.

وقال الناشط علي عبد القادر من تل تمر، لموقع الحل السوري، أن بعضاً من سكان البلدة عادوا إلى منازلهم، بعد سيطرة الوحدات على طريق حلب (غربي تل تمر)، مضيفاً  أن المعارك تتركز حالياً غربي سري كانيه (بالقرب من بلدة عالية).

وأضاف الناشط أن طائرات #التحالف_الدولي تحلق بشكل مكثف فوق هذه المناطق في الأيام الأخيرة، حيث قصفت مواقع للتنظيم بالقرب من عالية وتوينة.

يذكر أن الريفين الجنوبي والشرقي لمحافظة الحسكة، يشهدان منذ أسبوع هجمات عنيفة من قبل داعش، ولا تزال مدفعية #النظام_السوري تستهدف مواقع لداعش بالقرب من جبل عبد العزيز ورفرفة والشدادي.

 

 

شاركها على ...
كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول سوريا