بغداد 35°C
دمشق 29°C
الثلاثاء 3 أغسطس 2021
وحدات الحماية تسيطر على 15 قرية بمقاطعة الجزيرة وأهالي تل تمر يعودون - الحل نت


آلان بكو- القامشلي

سيطرت #وحدات_حماية_الشعب، أمس، على 15 قرية من قرى الريف الغربي لمقاطعة #الجزيرة شمال شرق سوريا، ومنها (#تل_طلائع, #حسينيية , #تل_حفيان, #تل_نصري) وذلك بعد معارك مع تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش).

 

وجاء ذلك في بيان أصدرته وحدات الحماية، ضمن حملة كانت قد بدأتها منذ 16 يوماً تهدف إلى السيطرة على القرى الخاضعة لسيطرة داعش في المقاطعة،  تحت اسم حملة الشهيد #روبار_قامشلو هو القيادي الذي لقى مصرعه في معارك #جبل_عبد_العزيز (جبل كوزان).

وفي السياق ذاته، أشارت إحصائيات صادرة عن قوات الشرطة (#الأسايش) إلى أن أكثر من 100 عائلة من أهالي مدينة #تل_تمر وقراها شمال غرب #الحسكة، عادوا إلى منازلهم خلال اليومين الماضيين، وذلك بعد أنّ كانوا قد نزحوا منها جراء هجمات داعش على المنطقة، والتي بدأت في منتصف شهر شباط الماضي.

وأكد الناشط الإعلامي (علي عبد القادر) من تل تمر، لموقع #الحل_السوري، أن مدخل المدينة من جهة الطريق الدولي تل تمر – #القامشلي، وتل تمر- #أبو_رأسين، شهد ازدحاماً بالأهالي الذين عادوا وهم يستقلون العربات.

وتابع الناشط، أن الطرق المغلقة في قرى #تل_تمر فتحت بعد سيطرة وحدات الحماية على جبل عبد العزيز.

وفي سياق متصل، أحبطت قوات التحالف الدولي محاولة نفذها داعش من قرى #رأس_العين (سري كانيه)، للهجوم على مواقع وحدات الحماية من ثلاثة محاور، لافتاً إلى أنّ داعش أجبر على التراجع باتجاه ريف مدينة تل أبيض بعد القصف الذي نفذه التحالف على قواته.

يذكر أنّ معارك عنيفة ما زالت تدور بين وحدات الحماية، وقوات الصناديد التابعة لقبيلة شمر العربية والمجلس العسكري السرياني بمساندة جوية من قوات التحالف من جهة، وداعش من جهة أخرى، رغم السيطرة الكاملة على جبل عبد العزيز من قبل القوات المشتركة.


التعليقات

عند دخولك لهذا الموقع انت توافق على استخدام ملفات الكوكيز سياسة الخصوصية