قصف جوي وصاروخي على الزبداني.. واستمرار الاشتباكات في محيطها

قصف جوي وصاروخي على الزبداني.. واستمرار الاشتباكات في محيطها

تستمر الاشتباكات منذ أيام في محيط مدينة #الزبداني بين #حزب_الله و #الفرقة_الرابعة ومسلحي النظام من جهة، وفصائل المعارضة المتواجدة في المدينة من جهة أخرى.

 

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن “الاشتباكات في محيط المدينة تأتي ضمن محاولة قوات النظام وحزب الله السيطرة عليها”، وذلك ضمن حملة مستمرة منذ عدة أيام.

وأضاف المرصد أن “الاشتباكات ترافقت مع ضربات جوية وصاروخية مكثفة من قبل طائرات النظام على المنطقة”، مشيراً إلى “تعرض أماكن في منطقة #مضايا (القريبة من الزبداني)، لقصف بأربعة #براميل_متفجرة من قبل النظام، دون معلومات عن خسائر بشرية”.

وقالت الهيئة السوري للإعلام، نقلاً عن مصدر لها، إن “حزب الله نعى اليوم، عبر قناته الرسمية، 5 من عناصره أثناء قتالهم في الزبداني، خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية”.

واتهم المصدر حزب الله بإخفاء الأعداد الحقيقية للقتلى في صفوفه، قائلاً إن الحزب “لم يعلن رسمياً إلا مقتل 18 عنصراً، منذ بداية العدوان على الزبداني، وهذا الرقم لا يتعدى من قتلوا في يوم واحد في المعركة”، بحسب قوله.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية