بغداد 40°C
دمشق 29°C
السبت 31 يوليو 2021
وائل الحلقي: الاتفاق الإيراني سيطلق استثمارات "واعدة" في سوريا - الحل نت


الحل السوري – وكالات

أعلن رئيس الحكومة السورية (#وائل_الحلقي) أن الاتفاق الذي جرى مؤخراً بين #إيران والدول الكبرى، بشأن برنامجها النووي، “سيطلق استثمارات إيرانية واعدة في #سوريا بعد تحرير الأموال المجمدة”.

 

وقال رئيس الوزراء السوري، في تصريحات لوكالة روسية نقلتها #سانا، إن “هناك اتفاقية تعاون اقتصادي بين سوريا وإيران فيما يخص توطين الاستثمارات في مختلف القطاعات الاقتصادية”.

وأشار الحلقي إلى وجود اتفاق تعاون اقتصادي “توّج بخطين ائتمانيين، الأول تبلغ قيمته مليار #دولار لشراء السلع الغذائية والتموينية الأساسية، والثاني تبلغ قيمته 3.6 مليار دولار، مهمته دعم سوريا بـ #النفط الخام”. مؤكداً على “إمكانية تفعيل خطوط ائتمانية أخرى في حال لزم الأمر”.

كما اعتبر المسؤول السوري أن توقيع #الاتفاق_النووي_الإيراني “رفع إيران إلى مستوى لاعب سياسي إقليمي أساسي معترف به من الدول الأساسية”، مبيناً أن الاقتصاد الإيراني سيصبح “أكثر كفاءة” في المرحلة القادمة.

وكانت #إيران قد توصلت مع مجموعة دول الـ 5+1 في #فيينا، هذا الأسبوع، إلى اتفاق ينظم رفع العقوبات عن #طهران، ويسمح لها بتصدير واستيراد الأسلحة، مقابل قبولها زيارة مواقعها النووية، ومنعها من تطوير صواريخ ذات رؤوس نووية.

ورحب رئيس #النظام_السوري (#بشار_الأسد) بالاتفاق الإيراني، موجهاً رسالة إلى الزعيم الإيراني، ألمح فيها إلى أنه يتوقع المزيد من الدعم من حليفه الإيراني.

حيث أكد الأسد في رسالته أن الاتفاق “يعتبر نقطة تحول كبرى في تاريخ إيران والمنطقة والعالم”. مشيراً إلى اطمئنان بلاده من أن إيران “ستتابع وبزخم أكبر دعم قضايا الشعوب العادلة، والعمل من أجل إحلال السلم والاستقرار في المنطقة والعالم”.

 


التعليقات

عند دخولك لهذا الموقع انت توافق على استخدام ملفات الكوكيز سياسة الخصوصية