بغداد 16°C
دمشق 11°C
السبت 28 نوفمبر 2020

بعد إطلاق النار أمام مكتب لأحد أحزابه: الوطني الكوردي يصف تصرفات PYD بـ”الإرهابية”


جوان علي – القامشلي

أصدرت الأمانة العامة لـ #المجلس_الوطني_الكوردي، بياناً شديد اللهجة حول ما اسمته “تصرفات PYD الإرهابية وممارساتها الاستفزازية”.

 
وقال البيان إن #حزب_الاتحاد_الديمقرطي (pyd) “يزداد تمادياً.. رغم الكثير من المستجدات التي تحدث حاليا، ووجود مساعٍ تركية لإقامة مناطق أمنة، من أجل فرض هيمنتها وتحقيق أجندتها”.
و ذكر البيان أن “سياسات حزب الاتحاد الديمقراطي، التي تتجلى بالتجنيد الإجباري وخطف القاصرين، ونفي واعتقال السياسيين والناشطين، لا تخدم سوى أعداء الشعب الكوردي” بحسب وصفه.

وأدان البيان في ختامه “إقدام القوات التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي، ظهر يوم الثلاثاء 2015.08.11، على إطلاق النار من سيارة مفيمة أمام مكتب اوصمان صبري، لحزب يكيتي الكرُدي في القامشلي، بغرض التخويف وإيصال رسالة معروفة المغزى”. مشيراً إلى أن هذه الحادثة “تأتي في سياق الضغوطات المتتالية على المجلس ومكوناته، خاصة بعد مؤتمره الثالث الذي خرج بقرارات مصيرية”.

ويعتبر هذا البيان الثاني، الذي يستخدم فيه المجلس الوطني الكوردي وصف “الإرهابية”، على ما قال إنها “انتهاكات يقوم به قوات تابعة للحزب الاتحاد الديمقراطي، في الفترة الأخيرة”.

يذكر أن الحوارات حول تطبيق اتفاقية #دهوك (التي وقعت بين المجلس الوطني الكردي وحركة المجتمع الديمقراطي برعاية من رئاسة أقليم كردستان)، قد توقفت بعد قيام الأخير بإجراء انتخابات بلدية في مدن الجزيرة، أواسط آذار الماضي. وكان متوقعاً أن يُشكل الطرفان إدارة ذاتية، بعد إجراء تعديلات على الإدارة الحالية، وتشكيل قوات مشتركة بينهما.


التعليقات