بغداد 31°C
دمشق 26°C
الخميس 1 أكتوبر 2020

الطب الشرعي النمساوي يرجح موت ضحايا الشاحنة اختناقاً…ومشتبه به جديد أمام القضاء المجري


الحل السوري – وكالات

نقلت وكالة رويترز، اليوم، عن الشرطة النمساوية قولها، إن خبراء الطب الشرعي أجروا تشريحاُ لجثث ستة عشر لاجئاً من أصل واحد وسبعين، عثر عليهم في شاحنة تبريد مهجورة، على طريق سريع بـ #النمسا، وافترضوا أنهم لاقوا حتفهم اختناقاً.

وذكرت الشرطة، أن رضيعة وثلاثة أطفال آخرين، كانوا بين القتلى الذين عثر عليهم، في مؤخرة شاحنة، اكتشفت قرب بلدة #باردنوف التابعة لولاية بورجنلاند، يوم الخميس الفائت، حيث تركت قبلها بأربع وعشرين ساعة، “ويعتقد أن اللاجئين من سوريا وأفغانستان”.

 

وقال “جيرالد بانجل المتحدث” باسم الشرطة في ولاية #بورجنلاند، “لا نزال بانتظار التقرير النهائي من فريق الطب الشرعي، مرجحاً موتهم اختناقاً”، مشيراً، أن اللاجئين كانوا متكدسين في مؤخرة الشاحنة لدرجة أن كل خمسة أشخاص كانوا يتقاسمون مترا مربعاً”.

من جهتها قالت الشرطة المجرية، اليوم، إنها اعتقلت مشتبهاً به خامساً، وهو مواطن بلغاري يعتقد ضلوعه في الحادثة.

ونشرت صحيفة الشرق الأوسط أمس خبراً مفاده، مثول أربعة أشخاص (أفغاني وثلاثة بلغاريين)، مشتبه بتورطهم في الحادثة، أمام القضاء المجري، حيث تعتقد الشرطة النمساوية أنهم “منفذون يعملون لحساب عصابة بلغارية – مجرية لتهريب البشر”.


التعليقات