بغداد 35°C
دمشق 28°C
الإثنين 21 سبتمبر 2020

تنبؤات بفشل تعامل داعش بعملته الخاصة “نظراً لقلة الموارد الطبيعية اللازمة”


الحل السوري – خاص

رجّح مصدر إعلامي، في حديث لموقع الحل السوري، أن يبدأ تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش) باستخدام عملة جديدة، يعمل على إصدارها في مناطق نفوذه، “خلال الفترة القليلة القادمة”.

 

وكان التنظيم المتشدد قد أعلن، ضمن أحد تسجيلاته المصورة الترويجية منذ أيام قليلة، عن عملة جديدة ينوي استخدامها في مناطق سيطرته في #سوريا و #العراق.

وأصدر “مركز الحياة للإعلام” التابع لداعش، تسجيلاً مدته ساعة، يحتوي على صور “سك وتوزيع #العملة الجديدة”.

وقال الناشط أبو ابراهيم الرقاوي (أحد مؤسسي #الرقة_تذبح_بصمت)، إنه “من غير المنطقي أن ينجح التنظيم في التعامل بالعملة الجديدة المصنوعة من المعادن الثمينة لفترة طويلة، نظراً لعدم وجود كميات كافية من الذهب والفضة والبرونز في مناطقه، لتغطية كافة التعاملات المالية”.

وأوضح الناشط أن “الذهب كمثال، كميته محدودة، وتقتصر على الحلي والذهب لدى محلات الصاغة، ولا تتجاوز بأحسن الأحوال نصف الطن، أي لا تتجاوز 125 ألف دينار، وهذا الرقم غير كافي لدعم تعاملات التنظيم التجارية”.

ويعتمد التنظيم حالياً على #الليرة_السورية و #الدولار الأمريكي، في كافة تعاملاته المالية، حيث أشار الرقاوي إلى أنه “في سوريا، يستخدم التنظيم الليرة السورية لعمليات البيع والشراء والادخار، وجمع الضرائب والغرامات، والسماح لمرور القطن وبيع #الكهرباء للنظام”.

وأضاف المصدر أن التنظيم “يبيع #النفط بالدولار، ويدفع مرتبات عناصرة ومقاتليه بالدولار، وهو أيضاً العملة الأساسية المستخدمة بالعراق، حيث يغيب التعامل بالدينار العراقي بشكل كامل”.


التعليقات