بغداد 35°C
دمشق 28°C
الإثنين 21 سبتمبر 2020

المعارضة تصد أعنف هجمات داعش على مارع.. وتوقع قتلى وأسرى بصفوفه


عدنان الحسين – حلب

تصدت #فصائل_المعارضة (المنضوية ضمن غرفة عمليات #فتح_حلب)، اليوم، للهجوم الأعنف من نوعه على مدينة #مارع (الخاضعة لسيطرة المعارضة – ريف حلب الشمالي)، وقتلت عدداً من عناصر التنظيم وأسرت آخرين.

 

وأكد الناشط الإعلامي أبو العبد الشمالي، في حديث لموقع الحل السوري، أن “ثلاثة عناصر (بينهم قيادي وكلهم من الأجانب)، أُسروا على أطراف المدينة، بعد أن قتلت كل العناصر الذين تسللوا إلى داخل المدينة من الجهة الشرقية”.

وأوضح المصدر أن “عناصر تنظيم داعش حشدوا، أمس، مئات العناصر على طول خط القتال مع المعارضة، مدججين بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة، وشنوا هجوماً، بعد منتصف الليل، على المدينة، وتمكنوا من دخول الأطراف الشرقية من جهة قرية حوار النهر”.

وأضاف المصدر أن فصائل #الجيش_الحر و #الجبهة_الشامية وأبناء المدينة “تمكنوا من إخراج عناصر داعش واستعادة كافة النقاط التي خسروها داخل المدينة وعلى أطرافها، وقتل 10 عناصر في صفوف المعارضة أثناء الاشتباكات”.

وأشار المصدر إلى أن التنظيم شن هجوماً على جبهات القتال في قرى حربل وحرجلة ودلحة وصندف، “في محاولة لتشتيت قوى المعارضة بينما ركز هجومه الأعنف على مدينة مارع”.

ولفت المصدر إلى قصف التنظيم لمدينة مارع، صباح اليوم، “بعد فشل اقتحامه بالمدفعية الثقيلة والدبابات”.

ومن جهته، شن #التحالف_الدولي عدة غارات جوية على مواقع التنظيم في قرية حربل وتلالين استهدفت نقاط تمركزه في المنطقة.


التعليقات