بغداد 33°C
دمشق 23°C
الخميس 24 سبتمبر 2020

ألوية العمري تغلق طريق الهجرة بوجه شباب درعا


محمد عمر – درعا

أعلنت ألوية العمري (العاملة في منطقة #اللجاة – الخاضعة لسيطرة قوات المعارضة في #درعا)، أنها أغلقت طريق الهجرة، المار من منطقة اللجاة، في وجه الشباب الذين ينوون الهجرة إلى الشمال.

 

وقال قائد ألوية العمري (النقيب إياد قطاعنة) ، في حديث لموقع الحل السوري: “لقد منعنا الشباب من العبور نحو الشمال السوري، خوفاً من مبايعة عدد كبير منهم لتنظيم داعش”، بحسب قوله.

وأضاف القطاعنة: “منعنا الأهالي، قبل فترة، من العبور بمنطقة اللجاة، حرصاً منا على سلامتهم، فالطريق أصبح خطيراًعلى حياتهم.. وتجّار الحرب يأخذون الأموال من اللاجئين لإرشادهم نحو الطريق الصحيح، ثم يضللونهم بصحراء اللجاة، ويرمونهم دون أي أكتراث بمصيرهم”.

وأشار القطاعنة إلى أنه “في بعض الأحيان يتم خطف اللاجئين من قبل قطّاع الطرق، ويطالبون بفدية، مقابل إطلاق سراحهم، ثم يأتي من يحملّنا مسؤولية ما حدث لهم من خلال سماحنا لهم بالعبور”.

وقال فارس البيدر (قائد عمليات #ألوية_العمري)، في حديث لموقع الحل السوري: “قمنا بوضع عقوبة لمنع تدفق المزيد من شباب درعا نحو مناطق الشمال السوري.. وفي حال تم إلقاء القبض على هؤلاء الشباب سيحكم عليهم بالتحصين وحفر الأنفاق لمدة شهرين”.

يذكر أن التزايد الكبير بأعداد المهاجرين، خلال الشهر الماضي، سببه “إخفاق #فصائل_المعارضة في محافظة درعا من إحراز أي تقدم في معركة #عاصفة_الجنوب.. يضاف إلى ذلك تدهور الوضع الأمني، الأمر الذي زاد من معاناة المدنيين”، بحسب نشطاء.


التعليقات