بغداد 31°C
دمشق 27°C
الإثنين 28 سبتمبر 2020

تدمر: نزوح الأهالي بسبب عودة القصف العنيف لطيران النظام


الحل السوري – خاص

أفاد مدير تنسيقية مدينة #تدمر، موقع الحل السوري، بأن المدينة شهدت عودة لحركة نزوح المدنيين منها، إلى المناطق المجاورة في الشرق، وإلى مدينة #الرقة، بسبب القصف العنيف من قبل طيران #النظام_السوري.

 

وقال المصدر، إن أهالي مدينة تدمر،” بدؤوا بالنزوح لأول مرة، بشكل جماعي، بعد سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش) على المدينة، في أواخر شهر أيار الماضي، بسبب قصف النظام اليومي والعنيف بالطيران والمدافع”. مضيفاً أنه “بعد انتهاء حركة النزوح الأولى، هدأ القصف لأكثر من أسبوع، فعاد عدد من الأهالي، وبشكل فردي إلى مدينتهم، إلا أن قوات النظام السوري عاودت قصفها من جديد”.

وأشار الناشط إلى أنه، منذ أسبوع تقريباً، “توقف القصف على تدمر لعدة أيام، فعادت بعض العائلات لأن حالتها المادية سيئة، ولم تستطع البقاء في الرقة، نظراً لغلاء المعيشة وارتفاع أسعار الإيجارات، إلا أن قسماً من العائلات العائدة إلى بيوتها، خرج منذ يومين مرة أخرى، بسبب عودة القصف”.

وفي سياق متصل، قال مدير التنسيقية، إن التنظيم #داعش “قام بعد سيطرته على المدينة، بمصادرة عدد من منازل موظفي المدينة الذين غادروا إلى مناطق النظام للعمل، وأخذ رواتبهم”. مشيراً إلى أن التنظيم “بدأ مؤخراً بمصادرة بيوت لأهالي ليس لهم أي ارتباط بالنظام، ولا يعملون في دوائره، كانوا قد غادروا المدينة، هرباً من القصف”.

وبيّن الناشط أن “عدد المنازل المصادرة من قبل داعش بلغ حتى اليوم، أكثر من عشرين منزلاً، بالإضافة إلى عيادات طبية وسيارات تعود ملكيتها إلى أهالي المدينة”.


التعليقات