بغداد 32°C
دمشق 24°C
الخميس 24 سبتمبر 2020

جيش الفتح يبدأ اقتحام كفريا والفوعة بعد تفجير أكثر من عشر مفخخات داخلهما


عدنان الحسين – إدلب

شنت فصائل المعارضة المنضوية ضمن غرفة عمليات #جيش_الفتح يوم أمس، هجوماً على قريتي #كفريا و #الفوعة (المواليتين للنظام السوري)، في #إدلب، واللتين يتحصن داخلهما مئات العناصر من المليشيات الطائفية وقوات الدفاع الوطني وذلك بعد تمهيد مدفعي كثيف وتفجير لعدة سيارات مفخخة على أطراف القريتين وداخلهما..

وقال الناشط الإعلامي أبو محمد الإدلبي لموقع الحل السوري إن فصائل جيش الفتح ومنها (أحرار الشام، أجناد الشام، فيلق الشام، جند الأقصى، جبهة النصرة، جيش السنة)، هاجمت قرية الفوعة بعد تفجيرها لعشرة عربات مفخخة استهدفت نقاط ومواقع للمليشيات المتحصنة داخل القريتين أدت لمقتل أكثر من ستين عنصراً وجرح العشرات..

 

وأوضح المصدر أن هجوم الفصائل جاء بعد تمهيد مدفعي وبقذائف الهاون والصواريخ محلية الصنع بشكل كثيف جداً ثم تلاه هجوم لعشرات الإنغماسيين سيطروا خلالها على عدة مواقع متقدمة في قرية دير الزغب وتلة الخربة قرب الفوعة..

كما دمرت العربات المفخخة التي فجرها جيش الفتح داخل ثكنات المليشيات مشفى الفوعة الوطني بالإضافة لعدة مواقع وماتزال الإشتباكات العنيفة تجري حتى اللحظة مع تحليق كثيف للطيران الحربي التابع ل #قوات_النظام بحسب المصدر.


التعليقات