بغداد 30°C
دمشق 25°C
السبت 26 سبتمبر 2020

إصابة خمسة جنود لبنانيين بقصف لداعش على جرود رأس بعلبك


الحل السوري – خاص

أفاد مصدر إعلامي من #القلمون، موقع الحل السوري، أن تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش)، أطلق أمس عدداً من قذائف الهاون على مراكز للجيش اللبناني في جرود رأس #بعلبك الحدودية، ما أسفر عن إصابة عدد من العسكرين.

 

وقال الناشط أحمد اليبرودي، إن “قذائف الهاون التي سقطت على الحدود السورية اللبنانية، أدت إلى إصابة ما لا يقل عن خمسة جنود لبنانيين، بعد يوم واحد من اشتباكات عنيفة دارت بين الطرفين”.

واستهدف #الجيش_اللبناني بعد سقوط القذائف، “عدة نقاط عسكرية في جرود رأس بعلبك وأخرى في جرد #عرسال، ما أدى إلى إصابة عدد من المسلحين” وفق المصدر.

وأشار الناشط إلى أن اشتباكات كانت قد اندلعت بين الطرفين، أول أمس، على الحدود السورية – اللبنانية، إثر محاولة التنظيم المتشدد التقدم في جرود رأس بعلبك، سقط خلالها ثلاثة مقاتلين من داعش، وأصيب عدد من الجنود اللبنانين بجروح.

وفي سياق منفصل، قال اليبرودي إن عناصر من #اللجان_الشعبية (قوات غير نظامية موالية للجيش السوري) “أحضروا قوائم، بحثاً عن مطلوبين، وداهموا عدداً من المنازل في منطقة المعمورة (شرق مدينة #الزبداني)، ورحّلوا 15 عائلة إلى منطقة بقين، بعد أن كانوا قد هجّروا قسريّا عدداً كبيراً من الأهالي إلى #مضايا، في وقت سابق”.

أأفاد المصدر أن “حاجز القوات النظامية في محيط مضايا (مرج التل)، وقناصة بناء جواد (بناء في محيط المنطقة يستخدمه النظام كقاعدة لقناصيه) قاموا بإطلاق رصاص كثيف على بلدة مضايا، دون ورود أي معلومات عن سقوط ضحايا”.


التعليقات