بغداد 30°C
دمشق 25°C
السبت 26 سبتمبر 2020

هيئة علماء المسلمين في لبنان تحتج على التدخل الروسي في سوريا


أقامت هيئة العلماء المسلمين في #لبنان وقفة احتجاجية، صباح الأمس، أمام السفارة الروسية في #بيروت رفضاً للتدخل العسكري الروسي في #سوريا، الذي اعتبرته “محاولة لإنقاذ #النظام_السوري”.

 

ورفع المحتجون، خلال المظاهرة، لافتات تناصر المعارضة السورية، وتندد بالتدخل الروسي، وبما أسمته “قتل الروس لنا باتفاق دولي”.

وألقى رئيس هيئة العلماء المسلمين في لبنان (الشيخ أحمد العمري)، خلال الوقفة الاحتجاجية التي حملت اسم “الاعتصام العلمائي”، بياناً باسم الهيئة، نشرته صفحة الرسمية التابعة لها على الفيسبوك.

وجاء في البيان، أنّ “الغزو الروسي المرفوض لسوريا، يأتي اليوم نصرة لنظام فاشي نازي عنصري ديكتاتوري لفظه شعبه، وجاء التدخل لإنقاذه، بعدما فشل جيش الولي الفقيه والعصابات الطائفية في إنقاذه”.

واعتبرت الهيئة أن التدخل الروسي في سوريا “فضح محور أدعياء المقاومة والممانعة، بعد الإعلان الرسمي عن تنسيق استخباراتي ومعلوماتي بين الكيان الصهيوني وبين قوات الغزو الروسية، للحفاظ على نظام الأسد، حليف #إيران”.

وانتقد البيان موقف الكنيسة الأرثوذكسية الروسية (المؤيدة لتدخل #موسكو في سوريا)، حيث اعتبر أنها “تبارك قتل الأطفال والنساء والعجائز، وتهجير الآمنين، وتغيير ديمغرافية البلاد”.

وكانت روسيا قد بدأت عمليات عسكرية جوية في سوريا، نهاية شهر أيلول (سبتمبر) الماضي، من قواعد عسكرية في الساحل السوري.

وتقول موسكو إن تدخلها في سوريا هو لـ “مكافحة الإرهاب، ومحاربة التنظيمات المتشددة والإرهابية”، لكن واشنطن والمعارضة السورية تتهمان #روسيا باستهداف “مقاتلين معتدلين” خلال حملتها الجوية.


التعليقات