بغداد 27°C
دمشق 35°C
الخميس 1 أكتوبر 2020

وساطة للمصالحة بين لواء شهداء اليرموك وجبهة النصرة بدرعا


محمد عمر – درعا

كشفت مصادر خاصة لموقع الحل السوري، عن وجود وساطة للمصالحة ولإنهاء الخلاف والاقتتال، بين لواء شهداء اليرموك المُتهم بالانتماء لـ (تنظيم #داعش) و جهة وجبهة النصرة، بريف #درعا الغربي..

وقال المصدر الذي رفض الكشف عن هويته، أن وفد المصالحة يترأسه الشيخ أحمد صياصنة خطيب الجامع العمري سابقاً، إلى جانب عدداً من رجال الدين والوجهاء من محافظة درعا، حيث أبدى طرفي النزاع الموافقة على هذه الوساطة والامتثال للقرارات التي تصدر عنها.

 

وأضاف المصدر، أن الشيخ الصياصنة حاول مع عدد من أعضاء الوساطة، دخول درعا عن طريق #الأردن للوقوف على الخلاف وحلّه، إلا أن السلطات الأردنية “رفضت السماح لهم بدخول الأراضي السورية” دون ذكر سبب الرفض..

ويُذكر أن الاقتتال بين الطرفين نشب على خلفية اتهام جبهة النصرة، للواء شهداء اليرموك بالانتماء لـ (تنظيم داعش)، حيث سقط عشرات القتلى والجرحى من الطرفين جراء الاشتباكات المستمرة بينهما منذُ عشرة أشهر، بالإضافة لضحايا مدنيين، قضوا جراء القصف المتبادل بين الطرفين في منطقة حوض اليرموك بريف درعا الغربي.


التعليقات