بغداد 30°C
دمشق 23°C
الجمعة 25 سبتمبر 2020

ديرالزور: اشتباكات بالأسلحة الرشاشة في صفوف داعش


الحل السوري – خاص

أفاد مصدر إعلامي من محافظة #دير_الزور، موقع الحل السوري، بأن عناصر من الشرطة الإسلامية التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية (#داعش)، اشتبكت مع لواء مبايع للتنظيم في ديرالزور، ما أدى إلى وقوع إصابات في صفوف الطرفين.

وقال الناشط مجاهد الشامي (مؤسس حملة #ديرالزور_تذبح_بصمت)، إن “عناصر في الشرطة، اشتبكت مع مقاتلي لواء أبو عمر البغدادي (المسمى كناية باسم قائده)، في أماكن تواجد اللواء (المسؤول عن حماية حي المطار القديم، في الجزء الخارج عن سيطرة النظام شرق المدينة)”.

وأوضح المصدر أن “عناصر من الشرطة، حاولوا اعتقال زوجة أحد عناصر اللواء، لعدم التزامها باللباس الشرعي الذي يفرضه التنظيم، ما أدى إلى خلاف وعراك بالأيدي بين رجال الشرطة ومقاتلين في اللواء، انسحبت على إثرها الشرطة، دون تنفيذ الاعتقال”.

وتابع الشامي: “عادت الشرطة مرة ثانية إلى مكان الشجار، بأوامر من مسؤول الشرطة بمدينة ديرالزور (أبو خباب التونسي)، لجلب المرأة والعناصر الذين حاولوا التصدي للاعتقال، فرفض اللواء تسليم المرأة والعناصر، واشتبك الطرفان بالأسلحة الخفيفة الرشاشة، ما أدى إلى حدوث إصابات في صفوف الجانبين”.

وأشار المصدر إلى أن الخلاف الذي حصل “يظهر بشكل جلي الفرق بين نفوذ العناصر السوريين (مقاتلي اللواء وقائده ابن محافظة ديرالزور) والأجانب في التنظيم. مضيفاً: “لو كان عناصر اللواء من الأجانب، لما تجرأ قائد الشرطة التونسي على محاولة اعتقال أي منهم”، بحسب تعبيره.


التعليقات