بغداد 32°C
دمشق 24°C
الخميس 24 سبتمبر 2020

البارجات والطائرات الروسية تكثفان القصف على ريف إدلب


عدنان الحسين – إدلب

شن الطيران الحربي الروسي، صباح اليوم، عشرات الغارات الجوية على بلدات وقرى ريف #إدلب، مستهدفاً تجمعات المدنيين، ما أوقع عشرات الجرحى.

وقال الناشط الإعلامي مصطفى قنطار، في حديث لموقع الحل السوري، إن “عشرات الغارات الجوية بالقنابل العنقودية المحرمة دولياً، استهدفت قرى كنصفرة وكفر عويد وحرش معرة النعمان، والطريق الواصل بين قرية بليون والبارة، كما استهدفت مدرسة بقرية كفر عويد، أثناء تواجد الطلاب فيها دون وقوع ضحايا بينهم”.

وأفاد ناشطون من ريف إدلب الجنوبي بسقوط عدة صواريخ، أمس، “أطلقتها بارجات روسية من سواحل مدينة #اللاذقية، استهدفت قرية الحمامة (قرب مدينة #جسر_الشغور) و قرية سكسك، التي سيطرت عليها المعارضة، أمس، بعد اشتباكات مع قوات النظام”.

وأوضح الناشط الإعلامي محمد خضر من ريف إدلب، في حديث للحل، أن “صاروخاً مصدره اللاذقية سقط في قرية الحمامة (قرب مخيم للنازحين)، لكنه لم ينفجر، فيما استهدفت عدة صواريخ أخرى قرية سكسك والتمانعة ولم توقع ضحايا”، بحسب المصادر.

يذكر أنها المرة الثانية التي تستهدف راجمات روسية من سواحل اللاذقية مناطق وبلدات خاضعة لسيطرة المعارضة بريف إدلب منذ بدء الحملة العسكرية الروسية.


التعليقات