بغداد 31°C
دمشق 32°C
الثلاثاء 29 سبتمبر 2020

الرئيس التشيكي يهاجم اللاجئين الشبان لامتلاكهم “آيفون”.. والنساء لحجابهنّ


قال الرئيس التشيكي إن #اللاجئين الذين قدموا إلى #أوروبا، خلال الأشهر الأخيرة، “يستغلون أطفالهم للحصول على اللجوء في دول الاتحاد الأوروبي، رغم ثرائهم”.

 

وقال الرئيس (ميلوس زيمان)، في تصريحات لصحيفة تشيكية نقلتها الدايلي ميل البريطانية، إن “اللاجئين الذين وصلوا إلى أوروبا هذا العام، ومعظمهم من السوريين، ليسوا فقراء، بل هم في الحقيقة أثرياء، ويستخدمون أطفالهم بكسب تعاطف أوروبا، كدروع بشرية، لشبان يحملون أجهزة آيفون”، بحسب تعبيره.

وأضاف الرئيس التشيكي أن اللاجئين “يجلبون الأطفال في قوارب مطاطية، رغم معرفتهم باحتمال غرقها.. أولئك الذين يختبئون وراء الأطفال، في رأيي، لا يستحقون أي تعاطف”.

كما كان زيمان قد هاجم النساء اللاجئات المحجبات، منذ أيام، في تصريحات نقلتها صحيفة الهفنغتون بوست الأمريكية، حيث قال: “سنُحرم من جمال النساء، لأنهن سيكن محجبات من رؤوسهن حتى أقدامهن”.

ولم تقتصر تصريحات الرئيس التشيكي على المحجبات، فقد هاجم الزعيم اليميني اللاجئين المسلمين بشكل عام، قائلاً، “سيحترمون الشريعة الإسلامية أكثر من احترام للقوانين التشيكية.. وسيتم رجم النساء الزانيات، وقطع يد اللصوص”.


التعليقات