بغداد 32°C
دمشق 22°C
السبت 26 سبتمبر 2020

فرنسا تقصف منشأة نفطية لداعش… وروسيا تعلن تدمير مستودعي ذخائر له


قالت فرنسا، أمس، إنها قصفت الأحد منشأة نفطية تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية (#داعش) في محافظة #دير_الزور، ليرتفع عدد الضربات الفرنسية داخل الأراضي السورية، حتى اليوم، إلى ثلاثة ضربات.

 

وقال وزير الدفاع الفرنسي (جان إيف لودريان)، في تصريح صحافي نقلته وكالة فرانس برس الاثنين، إن “فرنسا تدخلت في سوريا، أمس، عبر ضربة على نقطة تسليم النفط في ضواحي ديرالزور، على الحدود بين العراق وسوريا”.

وأشار الوزير الفرنسي إلى أن الضربات الجوية التي نفذتها طائرات بلاده، “جرت على أساس معلومات جمعها الفرنسيون خلال عمليات استطلاع جوي”.

وكانت باريس قد نفذت ضربتين، منذ بدء العمليات الفرنسية في #سوريا بشهر أيلول (سبتمبر) الماضي، “استهدفت خلالهما معسكرات تدريب يتواجد فيها مقاتلون أجانب، من المشتبه أنهم كانوا يحضرون لاعتداءات في فرنسا”، وفق الوكالة الفرنسية.

وفي سياق مشابه، أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أمس، أن الطائرات المقاتلة التابعة لها “دمرت مخزني ذخائر تابعين لتنظيم داعش في ريف #الرقة، ضمن عمليات تمت خلال الأيام الثلاثة الماضية في سوريا، تضمنت تدمير 448 موقعاً للإرهابيين خلال 137 طلعة جوية”، بحسب المصدر.


التعليقات