بغداد 29°C
دمشق 23°C
الأربعاء 23 سبتمبر 2020

عدد اللاجئين السوريين في أوروبا يرتفع خمسة أضعاف


ارتفع عدد اللاجئين #السوريين في أوروبا هذا العام 5 أضعاف العام الماضي، وقالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إن عدد السوريين في #أوروبا، بلغ 681 ألفاً و713 سورياً.

وبحسب معطيات المفوضية، فإن معظم السوريين الموجودين في البلدان الأوروبية، يعيشون في #صربيا، ويصل عددهم إلى 205 آلاف و578 شخصاً، تليها #ألمانيا في المرتبة الثانية والتي بدورها تستضيف 153 ألفاً و655 شخصاً، فيما تحتل #السويد المرتبة الثالثة بـ 93 ألفاً و268 شخصاً.

وتأتي ليتوانيا في المرتبة الأخيرة باستضافتها لأقل عدد من السوريين 29 شخصاً، تليها #إستونيا بـ 42، ولاتفيا بـ 89 شخصاً.

وتشير المعطيات، إلى أنّ عدد المهاجرين، الذين لقوا مصرعهم في البحر الأبيض المتوسط منذ 2011، بلغ 9 آلاف و506 أشخاص.

وبلغ عدد طالبي اللجوء السوريين في أوروبا لغاية تشرين الأول الماضي حوالي 428.735 شخص، وهم يشكلون نسبة 10% فقط ممن فروا من الحرب الدائرة في سوريا، وتستضيف ألمانيا وصربيا نسبة 43% منهم، وفق بيانات المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

وكانت ممثلة المفوضية العليا للاجئين في لبنان، ميراي جيرار كشفت، أنّ المفوضية بدأت تلقي عروض كوتا لإعادة توطين اللاجئين من بلدان جديدة، مثل دول في أميركا اللاتينية، وبلدان أوروبية لم تكن تعتمد سياسة إعادة التوطين، والآن تعيد دراسة الوضع.

وقالت جيرار “إن عدد من جرى توطينهم من السوريين لا يتعدى بضعة آلاف حتى الآن”. ورأت جيرار، أن الطريقة الوحيدة لحل مشكلة هذا العدد الكبير من اللاجئين في لبنان، هو حصولهم على قبول رسمي بإعادة توطينهم في بلد ثالث، لأنه من غير الآمن لهم أن يعودوا إلى #سوريا.

وذكرت جيرار، أنّ معظم المهاجرين السوريين إلى أوروبا يأتون من داخل سوريا وليس من دول الجوار، موضحةً أنه حين استلمت مهامها في لبنان أواخر تموز كان هناك 1.2 مليون لاجئ #سوري مسجلين لدى المفوضية، والآن أصبح العدد 1.078 مليونًا.


التعليقات