قصف التحالف لنفط “داعش” يرفع أسعار المازوت في درعا

قصف التحالف لنفط “داعش” يرفع أسعار المازوت في درعا

محمد عمر – درعا

شهدت أسواق محافظة #درعا خلال الأسبوع الماضي، ارتفاعاً ملحوظاً بأسعار #المازوت القادم من مناطق سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”، حيث وصل سعر اللتر الواحد إلى 225 ليرة #سورية بينما كان يباع بالأشهر الماضية اللتر الواحد بحدود 150 ليرة سورية.

وقال أبو غازي تاجر محروقات بمدينة درعا في حديث لموقع الحل السوري، أن الارتفاع بأسعار المازوت القادم من مناطق سيطرة #داعش يعود إلى قلة توفر المادة بالفترة الأخيرة، حيث أصبح التُجّار يتحكّمون بأسعاره.

وأشار أبو غازي إلى أنّ قلة المادة يعود لقصف طائرات التحالف الدولي لقافلة من الشاحنات كانت تنقل المازوت من مناطق استخراجه وهي المناطق التي تخضع لسيطرة تنظيم الدولة إلى مناطق الجنوب السوري.

يُذكر أن المازوت القادم من مناطق سيطرة “داعش” قد غزا خلال الأشهر الماضية أسواق الجنوب السوري بكثافة، ما أدى إلى هبوط بأسعار المحروقات، وهو ما انعكس إيجاباً على حياة المواطنين اليومية.

وتشن قوات التحالف الدولي حملة قصف جوي على مناطق سيطرة تنظيم “داعش” تستهدف البنية التحتية، والمواد المالية كالنفط.

وأعلن رئيس إدارة العمليات في هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، أن المقاتلات الروسية في سوريا دمرت نحو 500 صهريج محملة بالنفط تابعة للتنظيم كانت متجهة من سوريا إلى العراق كما قصفت خزانات النفط وأحرقت العشرات منها.

شارك المقالة ..,
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin
Email this to someone
email
Print this page
Print
كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار اقتصادية