النظام ينفذ حملة اعتقالات واسعة في القلمون الغربي

النظام ينفذ حملة اعتقالات واسعة في القلمون الغربي

الحل السوري – خاص

أفاد مصدرإعلامي من # #القلمون ، موقع الحل السوري، بأن # #النظام_السوري نفذ حملة اعتقالات “واسعة” في #القلمون الغربي بريف دمشق، استهدفت بأغلبها الشبان المتخلفين عن خدمة العلم.

 

وقال الناشط أحمد ال #يبرود ي (من مجموعة المشهد السوري)، إن “الأمن العسكري التابع للنظام، اعتقل من مدينة # #النبك ، ما لا يقل عن خمسين شخصاً، بتهم مختلفة، أبرزها التخلف عن الخدمة الإلزامية، والتواصل مع المقاتلين المسلحين، وقضايا تتعلق بالإرهاب”.

وأشار الناشط إلى أنه “بالرغم من تنوع التهم التي يلصقها النظام بالمعتقلين، فإن أغلب الأشخاص الذين تم اعتقالهم، سحبوا إلى خدمة العلم، للالتحاق بالجيش على الجبهات، حيث يتعرض لخسائر بشرية عالية”.

وكان النظام قد نفذ حملة اعتقالات مشابهة، مؤخراً، في مدينة # #يبرود (قلمون غربي)، حيث “قام بحملة مداهمات داخل المدينة، اعتقل على إثرها نحو 20 شخص، كما اعتقل ما لا يقل عن عشرة أشخاص من #يبرود ، على حاجز القطيفة القريب (قلمون شرقي – اتستراد حمص دمشق الدولي)” وفق المصدر، الذي قال إن المعتقلين من أهالي #يبرود ، “معظمهم من الشبان والرجال”، مؤكداً أن “كافة النساء المعتقلات خلال تلك الموجة، أطلق سراحهنّ خلال ساعات أو أيام قليلة فقط”.

وكانت الآونة الأخيرة قد شهدت ارتفاع عدد الاعتقالات على حواجز النظام للمتخلفين عن الخدمة الإلزامية من الشبان، وخصوصاً في العاصمة دمشق والمناطق القريبة منها.