بغداد 31°C
دمشق 22°C
الأربعاء 23 سبتمبر 2020

قصف روسي عنيف على تدمر وما حولها.. والنظام يحاول السيطرة على القريتين


الحل السوري – خاص

أفاد مكتب تنسيقية #تدمر الإعلامي، موقع الحل السوري، بأن “طائرات روسيّة نفّذت قصفاً عنيفاً استهدف مدن تدمر والسخنة و #القريتين، أدى إلى دمار في مناطق أثرية، وسقوط عدد من القتلى المدنيين”.

 

وقال المكتب الإعلامي، إن القصف في مدينة تدمر “تركز على فرع الأمن العسكري، ما أدى إلى تدمير أجزاء من مدرسة إعدادية مجاورة له، بالإضافة إلى حدوث فجوات واسعة في الأراض داخل الحرم الأثري المقابل للفرع (منطقة تحتوي على مدافن تحت الأرض)”.

وأضاف المصدر، “وقصفت الطائرات الروسية أيضاً مدينة السخنة (شمال شرق تدمر) ما أدى إلى سقوط جرحى،  وحدوث دمار جزئي في مبنى البريد. كما شنت الطائرات غارات على مدينة القريتين (غرب تدمر)، سقط خلالها 4 قتلى وعدد من الجرحى”.

وأشار المكتب الإعلامي إلى أن الهجمة الجوية للطائرات الروسية، “تتزامن مع حملة برية عنيفة، بدأها النظام السوري لاستعادة السيطرة على مدينة القريتين من تنظيم الدولة الإسلامية ( #داعش )، الذي مازال مستمراً في صد هجمات النظام، عبر المفخخات”.

ويسيطر داعش على مدينة تدمر منذ شهر أيار (مايو) بعد معارك دامت لعشرة أيام فقط مع القوات النظامية التي كانت تسيطر على المدينة. كما يفرض التنظيم المتشدد نفوذه على القريتين والسخنة، بينما تقع مهين (غرب القريتين) تحت سيطرة الجيش النظام، حيث كان قد تمكن من إخراج داعش منها، منذ أيام قليلة مضت.


التعليقات