بغداد 32°C
دمشق 24°C
السبت 19 سبتمبر 2020

قوات من بيشمركة (لشكري روج) من شنغال إلى الحدود السورية العراقية


جوان علي – القامشلي

انتقل صباح أمس  اللواء الثاني من قوات لشكري روج المعروفة بـ “بيشمركة روجآفا ” إلى المنطقة  الحدودية المقابلة  لبلدة اليعربية (تل كوجر)، تمهيداً لدخولها إلى أراضي “كردستان سوريا” بحسب مصدر إعلامي من هذه القوات.

الملازم سعدون السينو من إعلام اللواء الثاني في قوات لشكري روج أكد لموقع #الحل_السوري أنه  “بعد المشاركة في تحرير شنگال (سنجار) ومنذ الأيام الأخيرة للأسبوع الماضي بدأت قواتنا التحضير للتوجه إلى الشريط الحدودي مع كوردستان #سوريا وبالتحديد  إلى منطقة اليعربية، ومنذ صباح أمس أصبحت قواتنا متمركزة هناك”.

وأشار سينو إلى أن تمركزهم يأتي “كخطوة أولى؛ حيث سيتوجه اللواء الأول من قواتنا أيضا إلى تلك المنطقة  في الأيام القليلة القادمة” لافتاً إلى أن انتقال قواتهم إلى تلك المواقع “جاء بقرار صادر من قيادة الزيرفاني (قوات خاصة من البيشمركه) التي تعتبر قواتنا جزءاً منها”.

أما عن سبب تمركزهم في هذه المنطقة الحدودية؛  أوضح سينو أن ذلك يُعتبرُ “تمهيداً لدخول هذه القوات إلى  كوردستان سوريا”، لكنه عاد واستدرك قوله  “بالطبع لابد من حدوث اتفاق  بين الأطراف السياسية في كوردستان سوريا  تحت رعاية من الرئيس مسعود  بارزاني، حتى نعبر إلى الطرف الثاني من الحدود”، كما أكد سينو أن ” الرئيس مسعود بارزاني مشرف ومطلع على كل خطوة تقوم به قواتنا، وان تمركزنا هو بعلم الرئيس البارزاني وتوجيهات منه”.

يأتي هذا بعد وصول عدد من المستشارين العسكريين الأمريكيين إلى مدينة #كوباني، كما يأتي ذلك بعد أيام من تصريحات لوزير الدفاع الفرنسي عبر فيها عن استعداد البارزاني للتوجه إلى #الرقة، في حين أفادت مصادر أخرى عن مساعي الائتلاف الوطني السوري لتشكيل مجلس عسكري من أربعين شخصية سيكون حصة “قوات لشكري روج  4 منها مع احتمال قابلية هذه النسبة للزيادة”.

 


التعليقات