بغداد 29°C
دمشق 25°C
الإثنين 21 سبتمبر 2020

تنظيم داعش يغتال قيادياً في الجيش الحر قرب دمشق


الحل السوري – خاص

أفاد مصدر إعلامي من ريف دمشق، موقع الحل السوري، بأن تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش)، اغتال قائد كتيبة تابعة للجيش السوري الحر، أمس الجمعة، قرب العاصمة #دمشق.

 

وقال الناشط عامر التلي (من مجموعة المشهد السوري)، إن التنظيم “اغتال قائد كتيبة سيوف الحق (أبو المجد حيدر)، في مدينة #التل قرب دمشق، وجرى دفنه في المدينة بعد صلاة الجمعة”.

وأشار المصدر إلى أن اغتيال حيدر، “أتى بعد فشل محاولة أولى من نفس الجهة لاغتياله منذ نحو 20 يوم”. وتشهد مدينة التل توتراً بين فصائل المعارضة وداعش، وخصوصاً بعد محاولة الأخير الاستيلاء على مقر لـ #جبهة_النصرة (الفصيل ذو النفوذ الأكبر في المنطقة) في المدينة منذ عشرة أيام تقريباً.

وتسيطر المعارضة السورية المسلحة على معظم مدينة التل، ويتواجد فيها بعض مقاتلي التنظيم بحجة “النشاط الدعوي”، لكن عدة نشطاء يتهمون التنظيم بـ “الوقوف وراء اغتيال عسكريين ونشطاء مدنيين”، وهو ما أكده أيضاً التلي.

وكان الجيش الحر في مدينة التل قد عقد هدنة مع #النظام_السوري سابقاً، لكنه تم اختراقها منذ نحو خمسة أشهر (بسبب ازدياد نفوذ بعض الفصائل غير المهادنة)، وهو ما دفع النظام إلى تطبيق حصار على المدينة (مازال مستمراً منذ 143 يوماً).

وانتشرت مؤخراً دعوات كثيرة عبر صفحات إعلامية معارضة تابعة للمدينة، تطالب بإدخال المواد الغذائية والطبية والمحروقات “بسبب ازدياد الحاجة إليها وخصوصاً في الطقس الحالي”.

وأشار التلي إلى أن “آخر شحنة مساعدات دخلت إلى التل كانت منذ نحو أسبوعين، حيث تم إدخال 10 شاحنات إلى حزنة الشرقية (تتبع للتل وتخضع لسيطرة النظام)، أما مناطق المعارضة في المدينة لم يدخلها أي مساعدات”.


التعليقات