بغداد 30°C
دمشق 28°C
السبت 19 سبتمبر 2020

داعش مستعد للمفاوضة على الأسرى اللبنانيين لديه.. ويطالب بأحمد الأسير


الحل السوري – خاص

أكد مصدر إعلامي من #القلمون، في حديث لموقع الحل السوري، أن تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش) أخبر الوسيط في عمليات تبادل الجنود اللبنانيين الأسرى، أنه “مستعد للتفاوض على الجنود الموجودين لديه”.

وكانت الحكومة اللبنانية، في مطلع الشهر الجاري، قد عقدت صفقة مع #جبهة_النصرة (ذراع القاعدة في الشام)، حررت خلالها 16 جنديا لبنانيا، كانوا أسرى لدى الجبهة.

وكان مدير مديرية الأمن العام اللبناني (اللواء عباس ابراهيم)، قد صرح بعيد الإفراج عن الجنود الأسرى، بأن #لبنان “مستعد للتفاوض مع تنظيم الدولة الإسلامية، بشأن الإفراج عن الجنود اللبنانيين لديه”.

وقال الناشط أحمد اليبرودي (من مجموعة المشهد السوري)، إن التنظيم المتشدد “أبلغ طرفاً وسيطاً، عن استعداده لعقد صفقة مع الحكومة اللبنانية، للإفراج عن الجنود التسعة الموجودين لديه”. مشيراً إلى أنه “لا يوجد معلومات كثيرة بعد عن حيثيات الصفقة، سوى مطالبة التنظيم الحكومة اللبنانية، بالإفراج عن الشيخ #أحمد_الأسير”.

وكانت الأجهزة الأمنية اللبنانية، قد أوقفت الشيخ السلفي أحمد الأسير في مطار رفيق الحريري ببيروت، منتصف شهر آب (أغسطس الماضي)، أثناء محاولته السفر إلى الخارج بجواز سفر مزور.

وكان الأسير قد تورط بتنفيذ معارك ضد الجيش اللبناني ومسلحين موالين لحزب الله. ويُعرف بمعاداته لرئيس النظام السوري (بشار الأسد) وزعيم #حزب_الله (حسن نصرلله)، ويقدر عدد أنصاره بـ “المئات”، وفقاً لوكالة فرانس برس.


التعليقات