بغداد 30°C
دمشق 25°C
السبت 26 سبتمبر 2020

طائرات روسية تكثف غاراتها على تدمر.. وأضرار في محيط معبد بل


الحل السوري – خاص

أفاد مكتب تنسيقية #تدمر الإعلامي، بأن “ثلاثة طائرات روسية حربية، نفذت عشرات الغارات على مدينة تدمر، ما أدى إلى سقوط مدنيين، وحدوث دمار كبير بالمناطق المدنية، وأضرار في المنطقة الأثرية”.

وقال المكتب إن الطائرات الروسية “كثفت غاراتها على مدينة #تدمر، أمس، وقصفت خلال أكثر من سبعين غارة، مديرية الكهرباء (تعمل بإدارة #داعش لكنها ليست مقراً عسكرياً)، ومدرسة قصر الحير (فارغة)، ومعامل الملح في منطقة الصناعة (يستخدمها مدنيون فقط)”.

وأضاف المصدر، أن الطائرات “قصفت أيضاً المدينة الأثرية، ما أسفر عن حدوث أضرار في محيط معبد بل، عبارة عن حفر عميقة داخل الأرض”.

وأشار المكتب الإعلامي إلى أن الغارات، “أدت إلى مقتل أربع مدنيين، ومقاتلين اثنين من تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)”.

وكانت #روسيا قد بدأت غاراتها الجوية في #سوريا بنهاية، شهر أيلول (سبتمبر) الماضي. ويتهم نشطاء ومصادر معارضة سورية موسكو بـ “تركيز جهودها الحربية في سوريا على محاربة المعارضة المعتدلة”، وهو ما تنفيه روسيا التي بالقول إن تدخلها في سوريا هو “لمحاربة الإرهابيين”.

وكان تنظيم داعش قد فرض نفوذه على مدينة تدمر، في النصف الثاني من شهر أيار (مايو) الماضي، بعد معارك استمرت لأيام فقط مع النظام السوري، الذي كان يسيطر على المنطقة.


التعليقات