بغداد 32°C
دمشق 26°C
الثلاثاء 22 سبتمبر 2020

قتيلان وجرحى بقصف روسي على ريف حلب.. وأكثر من 22 ألف مدني قتلوا خلال عام 2015


عدنان الحسين – حلب

قتل مدنيان وأصيب ثلاثة أخرون بقصف للطيران الحربي الروسي على قرى وبلدات ريف #حلب الشمالي وذلك بعد يوم من توقف الاشتباكات بين غرفة فتح حلب و بين قوات سوريا الديمقراطية (المتمثلة بجيش الثوار) ووحدات حماية الشعب الكردية في القرى المحيطة بمدينة اعزاز.

وأفاد الناشط الإعلامي أبو العبد الشمالي، موقع الحل السوري، بأن شخصين قتلوا وأصيب ثلاثة أخرين بقصف بالقنابل الفراغية استهدف بلدة معارة الأرتيق، كما شن #الطيران_الحربي_الروسي أربع غارات جوية على محيط مدينة حريتان، ما أدى لوقوع عدد من الإصابات في صفوف المدنيين.

وفي السياق ذاته أفاد المصدر بقصف الطيران الحربي الروسي لمواقع سيطرة غرفة عمليات #فتح_حلب في قرى كعشتار ومحيط المالكية وتل عجار وذلك بعد يوم من توقف الاشتباكات بين فتح حلب و#قوات_سوريا_الديمقراطية بعد إعلان من جيش الثوار التابع للأخيرة يؤكد وقفه للقتال.

وفي سياق متصل أعلن المركز السوري للإحصاء والبحوث حصيلة ضحايا عام 2015 التي بلغت 22196 شخصًا قضوا في #سورية بينهم 1913 امرأة و2553 #طفلاً.

ووثق المركز 1550 شخصاً قضوا تحت التعذيب في #معتقلات_النظام و1100 نتيجة القصف الروسي و260 فلسطينياً و330 شخصاً نتيجة قصف التحالف الدولي و1320 جراء الاشتباكات بين الفصائل ” في سورية خلال العام الفائت.


التعليقات