اعتداء بـ “غاز الفلفل” على لاجئين سوريين في كندا يثير حفيظه سياسييها

اعتداء بـ “غاز الفلفل” على لاجئين سوريين في كندا يثير حفيظه سياسييها

الحل السوري – وكالات

نقلت وكالة فرانس 24، عن رئيس الوزراء الكندي “جستن ترودو”، اليوم، إدانته لاعتداء “بغاز الفلفل” على #لاجئين_سوريين، خلال حفل نظمته جمعية مسلمي كندا لاستقبالهم في مدينة #فانكوفر.

واعتبر وزير الخارجية أن الاعتداء لا يعكس استقبال الكنديين الحار للسوريين، الذين وصل حوالي 8000 منهم منذ بداية شهر تشرين الثاني الماضي، من أصل 25000، يتوقع وصولهم نهاية شهر شباط القادم.

وأثار اعتداء بغاز الفلفل، على مجموعة تضم 30 #لاجئاً، صدمة السياسيين الكنديين، حيث أعلنت شرطة فانكوفر أن “مجهولاً يقود دراجة اقترب ورش الغاز على مجموعة من النساء والرجال والأطفا السوريين، خارج مبنى أقامت فيه جمعية مسلمي #كندا الحفل، يوم أمس السبت.

بدوره قال #وزير_الهجرة الفيدرالي، جون مالكوم، إن 20 شخصاً تلقوا العلاج في موقع الحادث، مبدياً صدمته من الهجوم على اللاجئين في الحفل المخصص للترحيب بهم في كندا، فيما اعتبرت رئيسة حكومة مقاطعة كولومبيا البريطانية كريستي كلارك، أن الحادث “لا يمكن التساهل حياله أيا كان الدافع”.

كذلك قال توماس مالكير رئيس الحزب الديموقراطي الجديد، “دعونا نوقف هذا الحقد بكل ما لدينا من تعاطف”، كما دعت رئيسة الحزب المحافظ، رونا امبروز إلى “توقيف مرتكبي هذا الاعتداء وملاحقتهم أمام المحاكم”.

من جهتها دعت #جمعية_مسلمي_كندا في بيان لها، إلى التسامح والتفاهم بين المجموعات، حسب وصفها.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار دولية