بغداد 31°C
دمشق 24°C
الثلاثاء 22 سبتمبر 2020

أوباما يدعو عالماً سورياً إلى الجلوس في الصف الأول أثناء خطابه


دعا الرئيس الأمريكي (#باراك_أوباما) لاجئاً سورياً إلى خطابه السنوي الأخير المزمع عقده الثلاثاء، “ليؤكد على رفضه لجهود الجمهوريين الساعية إلى إبطاء أو إيقاف إدخال #اللاجئين_السوريين إلى #أمريكا”، وفق ما ذكرت صحيفة USA TODAY الأمريكية.

وقالت الصحيفة إن أوباما سيدعو لاجئاً سورياً يعيش حالياً في مدينة ديترويت، يدعى رفاعي حمو (55 عاماً)، ليجلس في الصف الأول إلى جانب السيدة الأولى (ميشيل أوباما)، ويشاهد الخطاب”.

وكانت صفحة Humans of New York (ناس نيويورك) قد نشرت قصة حمو، وهو عالم سوري فقد عائلته بقصف جوي للنظام منذ سنتين، وجاء إلى #الولايات_المتحدة لـ”يتعالج، و يحقق أحلامه”.

ونشرت الصفحة الشهيرة حكاية الرجل السوري، على أجزاء، تحدث فيها عن “وفاة زوجته وابنته وخمسة من أفراد عائلته، في قصف صاروخي شنته القوات النظامية على منزله”.

وأبدى الرئيس الأمريكي تعاطفه مع قصة الرجل السوري، ورحب به قائلاً في تعليق على المنشور: “أنت وعائلتك تلهموننا، وأنا متأكد من أن الناس في ميشيغين سيرحبون بك، وسيحيطونك بكل الدعم والعناية التي تستحق.. لا زلت قادراً على صنع الفرق في العالم، نحن فخورون بأنك ستحقق أحلامك بيننا، أهلاً بك في وطنك الجديد، أمريكا عظيمة بأمثالك”.

ويطالب أبرز زعماء الحزب الجمهوري في أمريكا بمنع إدخال اللاجئين السوريين إلى الولايات المتحدة، كما يطالب بعضهم (مثل متصدر السباق الجمهوري دونالد ترمب) بمنع دخول كافة المسلمين إلى أمريكا وليس فقط السوريين.


التعليقات