بغداد 32°C
دمشق 24°C
الخميس 24 سبتمبر 2020

حزم ألماني.. وإعادة 200 لاجئ يومياً.. وحظوظ السوريين باللجوء أعلى من سواهم


أعلنت الشرطة النمساوية أن #ألمانيا “باتت تمنع المهاجرين بشكل متزايد من الدخول إلى #ألمانيا”، وخصوصاً من لا يمتلك أوراق ثبوتية، أو يريد العبور من ألمانيا إلى السويد أو دول أخرى شمالية.

قالت متحدثة باسم شرطة إقليم النمسا العليا، في تصريحات نقلها موقع إذاعة صوت ألمانيا، إن “ألمانيا أعادت منذ بداية العام نحو 200 لاجئ يومياً”. مؤكدةً على أن العدد “في ازدياد”.

وأضافت المتحدثة: “يبدو أن الساسة الألمان قرروا التحرك بمزيد من الحزم”، لكن من الصعب علينا (النمسا) أن نجيب في حال تساءل اللاجئ، “لماذا لا يمكننا مواصلة السفر مادام صديقي فعل ذلك الأسبوع الماضي؟”

ولفتت المتحدثة إلى أن “معظم الأشخاص الذين يتم منعهم من عبور الحدود الألمانية ليسوا سوريين، بل من أصول أفغانية أو إيرانية أو عراقية أو مغاربية”، مشيرة إلى أن “السوريين يحظون بفرصة أكبر بالحصول على اللجوء في ألمانيا.. والشرطة النمساوية لم تقدم أي تفسير لإقدامها على منع #اللاجئين من عبور الحدود”.

وكانت ألمانيا قد شهدت عدة هجمات على نساء في ليلة رأس السنة، تركزت في مدينة #كولونيا، وارتكبها أشخاص عدد كبير منهم يحمل جنسيات عربية، وبعضهم من طالبي اللجوء بحسب الشرطة، ما أدى إلى زيادة الضغط الشعبي على المستشارة الألمانية بشأن سياسة الأبواب المفتوحة للمهاجرين.

 


التعليقات