بغداد 30°C
دمشق 23°C
السبت 19 سبتمبر 2020

تحذير من انهيار قطاع الدواجن في سوريا


حذرت المؤسسة العامة للدواجن التابعة للنظام، من فقدان منتجات #الدواجن بشكل نهائي في الأسواق السورية وتحول المستهلك السوري إلى استيراد هذه المنتجات في ضوء “التراجع الكبير” الذي يعاني منه قطاع الدواجن خلال الفترة الحالية.

وقال مدير عام المؤسسة سراج خضر “إن وزارة الزراعة دعت خلال الأسبوع الماضي إلى اجتماع نوعي لبحث واقع الدواجن في سوريا، والذي تم خلاله التأكيد على ضرورة الدعم الحكومي لهذا القطاع من خلال إيجاد آلية واضحة والعمل على تفعيل دور المؤسسة العامة للأعلاف لتبقى صمام الأمان لتوفير المواد العلفية، وتثبيت سعر الأعلاف وهناك تجربة قامت بها المؤسسة خلال 2013″.

ولا تزال أسعار الفروج والبيض أكبر من قدرة المواطن الشرائية، حيث ترتفع المادتان مع كل صعود للدولار بسبب ارتفاع #أسعار الأعلاف ومستلزمات تربية الدواجن.

ويبلغ سعر كيلو الفروج في السوق بين 700 و 900 ليرة.

وطالب بضرورة قيام الحكومة بتثبيت سعر #الأعلاف لدى المؤسسة ما سيؤدي إلى “تراجع تجار الأعلاف عن رفع الأسعار”.

وطالب خضر، بمناقشة وضع إجازات الاستيراد وتمديد الإعفاء وخصوصاً أن القانون رقم 3 أصبح يلزم المستورد للأعلاف والمستلزمات الأخرى بالتأمين 100% من قيمة المستوردات لدى البنك المركزي، أي أن من يرد استيراد أعلاف بقيمة مئة ألف دولار فعليه أن يضع في البنك مبلغاً يساوي هذا المبلغ، وسوف يدفع القيمة نفسها للتثبيت ومثلها قيمة المادة فيصبح مجموع ما يدفعه 300 ألف دولار، وهذا غير ممكن عملياً لأن الجدوى الاقتصادية من هذه العملية غير متناسبة.

وحذر خضر من سقوط كبرى منشآت الدواجن في سوريا وتحول البلاد من منتج للبيض والفروج إلى مستورد لها.

وتراجع قطاع الدواجن في سوريا لـ75%، وبلغ إنتاج المؤسسة العام الماضي 175 مليون بيضة و500 طن من #الفروج بينما كان الإنتاج في 2010 نحو 350 مليون بيضة و1500 طن من الفروج.


التعليقات