بغداد 33°C
دمشق 23°C
الأحد 27 سبتمبر 2020

حصاد السابعة الإخباري.. الخميس 21/01/2016


حصاد السابعة الإخباري 21-01-2016

أعلن جيش الإسلام تنفيذ هجوم في منطقة المرج بريف دمشق، على قوات النظام المتواجدة هناك. وقال جيش الإسلام في بيان له إن “ثلاثة وعشرين عنصراً للنظام قتلوا في العملية، بينهم ضباط برتب عالية”. وأشارت مصادر إلى أن العملية تعد نوعية “لاقتحامها خطوط دفاع النظام المحصنة منذ عامين”.

وفي القلمون، أدى المنخفض الجوي الذي تتعرض له المنطقة الجبلية في القلمون إلى توقف المعارك في المنطقة. وقال ناشطون إن كثافة الثلوج أدت إلى وقف الغارات الجوية للطيران الروسي والنظامي. مضيفين أن القصف المدفعي على المنطقة من الجانب اللبناني توقف أيضاً.

أما في درعا، أصدرت دار العدل في حوران أوامرَ بالقبض على قائد حركة المثنى الإسلامية مع عدد من القياديين الآخرين في الحركة. على خلفية اختطاف محافظ درعا (الدكتور يعقوب العمار). وقالت مصادر إن “دار العدل وضعت يدها مقرات الحركة في عدد من الأماكن بدرعا، وسط توتر شديد في المنطقة”.

دولياً، قال وزير الخارجية الروسي (سيرغي لافروف)، إنه “من غير الممكن مشاركة جيش الإسلام في مفاوضات السلام بشأن سوريا”، وذلك بعد أن تم انتخاب محمد علوش (المسؤول السياسي في جيش الإسلام) ككبير للمفاوضين في وفد المعارضة. والمسؤول الأممي (ديمستورا) يشير إلى احتمالية تأجيل المفاوضات.

دولياً أيضاً، قررت النمسا تحديد عدد اللاجئين الذين ستستقبلهم حتى النصف الأول من عام ألفين وتسعة عشر، بمئة وسبعة وعشرين ألف لاجئ. وقال المستشار النمساوي فرينر فايمان إن هذه الخطوة هي حل اضطراري “لإحداث هزة في الاتحاد الأوروبي”، بحسب تعبيره. وألمانيا تؤكد على “ضرورة خفض أعداد اللاجئين بمعالجة أسباب هروبهم”.

في الشأن الاقتصادي، أطلق المجلس المحلي في محافظة درعا مشروع “دفء الشتاء”، لسد حاجات الأسر الفقيرة بوسائل التدفئة. وقال رئيس المجلس المحلي بدرعا لموقع الحل السوري إن المشروع “ساعد حوالي خمسمئة أسرة بتوفير وسائل التدفئة كالحطب والمازوت والغاز، بالإضافة لبعض الألبسة الشتوية”.

في الاقتصاد أيضاً.. وصل سعر مبيع الدولار، إلى ثلاثمئةٍ وسبعٍ وتسعينَ ليرة سورية، فيما وصل سعر شرائه إلى ثلاثمئةٍ وخمسٍ وتسعينَ ليرة سورية.


التعليقات