بغداد 29°C
دمشق 25°C
الأحد 27 سبتمبر 2020

أردوغان يلتقي إعلاميين سوريين.. وصورة ساخرة لأحد الحاضرين تثير جدلاً


الحل السوري – خاص

التقى #الرئيس_التركي (رجب طيب أردوغان) في مدينة #اسطنبول أمس، صحفيين سوريين وممثلين عن إذاعات تعمل من الأراضي التركية، ونشطاء إعلاميين، للحديث حول تحديات العمل الصحفي التي يواجهونها.

وقال رئيس تحرير مؤسسة أنا برس (ضياء دغمش) الذي حضر الاجتماع، إن الرئيس التركي تحدث خلال اللقاء عن عدة مواضيع، أبرزها “دراسة السلطات مسألة أمان #الصحفيين_السوريين على الأراضي التركية” على خلفية مقتل عدد من النشطاء السوريين على أراضيها.
كما تحدث أردوغان عن “الانتهاكات التي يتعرض لها السوريون على الحدود”، ووعدهم بأنه سيعالج الأمر وسيعاقب كل شخص يسيء إلى السوريين” وفق المصدر.

وفي السياق ذاته، نشر الصحفي السوري رامي الجراح صورة “سيلفي” له خلال الاجتماع، داخل القاعة، ظهر فيها الرئيس التركي، اعتبرها الكثير من النشطاء أنها “تخطت حدود اللباقة”.

حيث قال الناشط عاصم زيدان تعليقاً على الصورة “أنت لم تُدع لتقابل رئيس دولة كبرى لأنك فلان، أنت دُعيت لتُمثل الصحفيين السوريين.. لا يهمني إن كنت تظهر أمام الكاميرا في تقاريرك الخاصة مؤدباً ومحترماً ولبقاً ومهنياً.. لكن يعنيني ويُهمني أن تكون في قمة اللباقة والاحترام والرُقي حين تذهب لتُمثلني” بحسب تعبيره.

وقال آخر متساءلاً، “لو هالرجال قاعد مع وزير من جماعتنا أو مع محافظ أو مع شي مدير ناحية عنا.. كان عمل هيك؟”.

بالمقابل كتب أحد أصدقاء الجراح رداً على منتقديه، “حتى أوباما بياخدوا معو هيك صور، ولا السلطان أهم من كل العالم، كلو مو شاطر غير بالتشبيح” بحسب قوله.


التعليقات