إصابة مدنيين بقصف على جرابس.. وقوات سوريا الديمقراطية تحاول اقتحامها

إصابة مدنيين بقصف على جرابس.. وقوات سوريا الديمقراطية تحاول اقتحامها

عدنان الحسين – حلب

أصيب عدد من المدنيين بجروح، أمس، إثر استهداف #قوات_سوريا_الديمقراطية مدينة #جرابلس (الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية – #داعش) بقذائف الهاون والصواريخ، تزامناً مع اشتباكات بين التنظيم وقوات سوريا الديمقراطية على ضفتي نهر #الفرات.

 

وأفاد الناشط الإعلامي أبو محمد الجرابلسي، موقع الحل السوري، بأن “ستة مدنيين (معظمهم من النازحين)، أصيبوا جراء سقوط قذائف هاون وصواريخ مصدرها قوات سوريا الديمقراطية على الأحياء الشرقية لمدينة جرابلس كما تعرضت بعض المنازل للتهدم إثر القصف”، بحسب قوله.

وأوضح المصدر أن التنظيم “أعلن عبر مكبرات الصوت في الجوامع وسيارات الحسبة منع التجول في المدينة، نتيجة الاشتباكات وسقوط القذائف”. مضيفاً أن “عنصرين قوات سوريا الديمقراطية قُتلا، وأصيب آخرون، أثناء محاولة اجتياز نهر الفرات باتجاه الضفة الغربية، بينما قتل 13 عنصراً من التنظيم اثر قصف لـ #التحالف_الدولي على مواقع التنظيم الملاصقة للنهر”.

وأكد المصدر قصف طائرات “من طراز أباتشي الأميريكية، لمواقع التنظيم، بقنابل كهربائية، لمنعهم من عبور نهر الفرات، أثناء الاشتباكات”. مضيفاً أن طيران التحالف الدولي “شن أكثر من 33 غارة جوية على أطراف مدينة جرابلس والجبال المحيطة بها، تمهيداً لقوات سوريا الديمقراطية للعبور إلى الضفة الغربية، إلا أن كمائن التنظيم منعتهم من التقدم”، على حد وصفه.

يذكر أن مدينة جرابلس تبعد حوالي 5 كلم عن مجرى نهر الفرات، وتسقط عليها قذائف بشكل متكرر من قبل قوات سوريا الديمقراطية، أثناء عمليات تبادل إطلاق النار بينها وبين تنظيم داعش. وكانت تركيا قد حذرت أكثر من مرة من “محاولة وصول قوات سوريا الديمقراطية إليها”.

شارك المقالة ..,
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin
Email this to someone
email
Print this page
Print
كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية