بغداد 23°C
دمشق 24°C
الثلاثاء 27 أكتوبر 2020

عشرات الضحايا بقصف جوي على ريف إدلب


عدنان الحسين – إدلب

قُتل عدد من المدنيين، وأصيب آخرون اليوم، إثر قصف للطيران الحربي التابع لقوات النظام على عدة مدن وبلدات بريف #إدلب، وذلك لليوم الثالث على التوالي، رغم سريان الهدنة الخاصة بالزبداني وكفريا والفوعة، بين #جيش_الفتح والمفاوض الإيراني.

وقال الناشط الإعلامي أبو محمد الأدلبي من ريف إدلب، لموقع #الحل_السوري، بأن ما لايقل عن 11 مدني قتلوا وأصيب أكثر من 15 أخرين بينهم أطفال ونساء، إثر غارتين جويتين بالصواريخ الفراغية على مدينة #بنش الخاضعة لسيطرة #جيش_الفتح بريف إدلب.

وأوضح المصدر، بأن القصف استهدف سوقاً شعبياً وسط المدينة، بالإضافة لجامع شعيب، ما أدى لدمار  واسع بالمباني السكنية والمحال التجارية، كما قتل أحد قياديي حركة #أحرار_الشام الإسلامية نتيجة القصف ذاته.

وشن #الطيران_الحربي_الروسي والتابع لقوات النظام، عدة غارات على مدينة #أريحا والطريق الواصل بين المدينة وبلدة المسطومة، وبلدة مصيبين ومنطقة القياسات والنيرب على أطراف المدينة، أوقعت عدداً من الجرحى.

في المقابل، قصفت فصائل جيش الفتح، عصر اليوم، بلدتي #كفريا والفوعة بقذائف الهاون والصواريخ، في ردها على المجزرة التي ارتكبتها طائرات النظام في مدينة #بنش.

يذكر أن مدينة بنش تعتبر من المدن المشمولة بـ #الهدنة المبرمة بين جيش الفتح، والمفاوض الإيراني كذلك مدينة إدلب وبعض المناطق الأخرى، وتعرضت المدينة للقصف لليوم الثالث على التوالي.


التعليقات